سامي العلوي -كود كازا //

غتعقد اليوم الخميس مع 12 زوالا غرفة الجنايات درجة أولى المكلفة بجرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بكازا، الجلسة الثانية لمحاكمة عبد النبي بعيوي رئيس مجلس جهة الشرق وسعيد الناصيري الرئيس السابق لنادي الوداد الرياضي، بالإضافة إلى 26 شخص معتقلين ف ملف إسكوبار الصحرا، من ضمنهم موظفين وموثقين ورجال أعمال .

وكان قاضي التحقيق بكومناف قرر متابعة 26 متهما في ملف ’’إسكوبار الصحرا‘‘ في حالة اعتقال احتياطي بالسجن المحلي بالدار البيضاء، أبرزهم سعيد الناصيري وعبد النبي بعيوي، وشقيق بعيوي وصهره وموظفون جماعيون وشخصيات معروفة في الشرق، بينما قرر متابعة اثنين في حالة سراح، رجل وامرأة.