عمـر المزيـن – كود//

علمت “كود” أن قاضي التحقيق المكلف بالبث في جرائم المالية بمحكمة الاستئناف بالرباط، أمر مساء اليوم الجمعة، بإيداع عبد المولى عبد المومني، الرئيس السابق للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، السجن المحلي، في انتظار الاستماع إليه تفصيليا.

وحسب المعلومات التي حصلت عليها “كود”، من مصادر مطلعة، فإن الاعتقال الاحتياطي شمل أيضاً ثلاثة مشتبه فيهم آخرين، حيث تم الاستماع إعداديا للجميع من قبل قاضي التحقيق، في انتظار إخضاعهم في المستقبل القريب لجلسات الاستنطاق التفصيلي.

وقالت المصادر ذاتها أن اعتقال الرئيس السابق للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية ومن معه جاء على إثر شكايتين توصل بهما الوكيل العام للملك بالعاصمة الرباط، الأولى وضعها وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، والثانية وضعها الرئيس الحالي التعاضدية.

وقدم الوكيل العام للملك ملتمس كتابي إلى قاضي التحقيق لإجراء تحقيق في مواجهة المتهمين، وذلك للاشتباه في ارتكابهم أفعال معاقب عليها قانونا متعلقة أساسا باختلاس وتبديد أموال عمومية، مع إيداعهم السجن بسبب خطورة الأفعال الإجرامية المرتكبة، مع الإشارة أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية هي التي تكلفت بالأبحاث التمهيدية في هذه القضية.