عمـر المزيـن – الرباط:

راسلت الجمعية المغربية لعلوم التمريض والتقنيات الصحية، أخيرا، رئيس الحكومة وزيره المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، من أجل التدخل لتوقيف ما وصفته بـ”التلاعب” في المناصب المالية المخصصة لتوظيف الممرضين وتقني الصحة بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا.

وطالبت الجمعية، في مراستها، تتوفر “كود” على نسخة منها، بالتدخل العاجل من اجل ضمان الشفافية حرصا على احترام المبادئ الأساسية والقواعد الواجب مراعاتها في كل مرحلة من مراحل تنظیم المباریات.

ودعت إلى “تحديد عدد المناصب لكل تخصص وفئة مهنية تفاديا للتلاعب في إعدادها،وحتى يتمتع المتبارون من حقهم في معرفة عدد المقاعد التي يتبارون من اجلها علما أن عدد الممرضين وتقني الصحة العاطلين عن العمل يتجاوز 12.000 ممرض وتقني صحي و قابلة مختلف التخصصات”.

كما شددت المراسلة على ضرورة تفادي “التجاوزات الخطيرة التي تعرفها الامتحانات والمباريات بهذا المركز الى درجة انها اصبح مركزا لتوظيف العائلات والأصهار كما أن الإعلان عن هذه المباراة يتضمن اختلالات جوهرية تضرب في العمق مبدأ الشفافية و العدالة و تفتح الباب أمام التلاعب في عدد المناصب المخصصة”.