أنس العمري///

فرنسي حرق راسو في المغرب. مصدر مطلع كشف، لـ “كود”، أن مواطنا فرنسيا من أصل مغربي أقدم، ليلة أمس الأربعاء، على الانتحار حرقا في مدينة تيفلت.

وذكر المصدر نفسه، لـ “كود”، أن الهالك، البلغ من العمر 32 سنة، توجه إلى منطقة خلاء بالمدينة، حيث صب مادة مشتعلة على جسده قبل أن يضرم النار فيه، مبرزا أن جثثه عثر عليها متفحمة بالكامل.

وأبرز المصدر نفسخ أن المعني بالأمر كان يقيم مؤقتا بالمغرب، حيث كان يخضع لعلاج نفسي.