الرئيسية > آش واقع > فاش صرفت جماعة طنجة أموال البنك الدولي؟ بلاغ الجماعة تناقض مع راسو ومع الحقيقة وفضح كوارث أخرى
21/05/2023 18:00 آش واقع

فاش صرفت جماعة طنجة أموال البنك الدولي؟ بلاغ الجماعة تناقض مع راسو ومع الحقيقة وفضح كوارث أخرى

فاش صرفت جماعة طنجة أموال البنك الدولي؟ بلاغ الجماعة تناقض مع راسو ومع الحقيقة وفضح كوارث أخرى

كود طنجة ///

دابا هاد جماعة طنجة خرجات بلاغ “شديد اللهجة” على مقال گود، وعوض ما توضح المعلومات الحقيقية، استعملت كلمات وعبارات غامضة وبدات تدخل وتخرج فالهدرة.

أولا: مقال گود ما اتاهم حنا واحد بالسرقة أو باختلاس المال العام، وإنما طرح تساؤلات دقيقة وواضحة حول طرق صرف أموال البنك الدولي، وهو ما سنفصله بمزيد من المعطيات.

ثانيا: أكد بلاغ الجماعة أن المفتشية العامة للإدارة الترابية جات للجماعة وبدات في فحص المشاريع، وهو بالضبط ما كتبناه في المقال.

ثالثا: استعرض البلاغ مجموعة من المشاريع التي تم تمويلها من أموال البنك الدولي، وهي مشاريع لا علاقة لها بالاتفاقية مع هاد المؤسسة المالية الدولية، وهو ما يعني بأن الجماعة زادت فضحتن راسها.

رابعا: البلاغ يؤكد من حيث لا يدري أن الجماعة بالفعل لم تنفذ المشاريع المتفق عليها رغم اعترافها بصرف 130 مليون درهم أي 13 مليار سنتيم في ثلاث سنوات فقط.

خامسا: كان يجب على الجماعة أولا نشر الاتفاقية مع البنك الدولي ونشر الصفقات اي صرفات فيها الفلوس قبل أن تعطي دروس في التواصل، لأن موقع گود تأكد من أن أعضاء جماعة طنجة أنفسهم لا علم لهم بهذا الموضوع، في حين أن أهم ما تتضمنه الاتفاقية يؤكد على إشراك المنتخبين والمواطنين في البرمجة والتنفيذ!!

وبعد هاد الجواب على بلاغ الجماعة، نجييييوْ نشوفو شنو فهاد الاتفاقية لي تنشرات فالموقع الرسمي للبنك الدولي والخلاصة ديالها فالموقع الرسمي للمديرية العامة للجماعات المحلية:

أولا: موضوع الاتفاقية لا علاقة له بما جاء في البلاغ، هاد الاتفاقية تنص على رفع قدرات تدبير الجماعة وتحسين طرق التسيير والرقمية والتحديث، وكيفية التدبير المشترك للمشاريع مع الجماعات الأخرى، وتحسين قدرات التمويل وضبط العلاقات المالية مع الدولة.

في حين أن البلاغ قال بأن الجماعة صرفات 13 مليار فالمناطق الخضراء وفي مشروع تهيئة ساحة الثيران وإنشاء ممر تحت أرضي بمولاي رشيد؟؟!!

دابا غير قولو لينا واش من نيتكم كتجاوبو بمعطيات أخطر من المقال الأول، لأن البنك الدولي غادي يعتبر هاد الأمر إخلالا خطيرا بالبرامج ديالو فالمغرب.

أجيوْ تشوفو دابا مضمون الاتفاقية والمشاريع أي خاص الجماعة تصرف الفلوس فيها:

واش كيبان لكم هنا شي مناطق خضراء وممر تحت أرضي وساحة الثيران…؟؟؟!!!

هاد الجماعة دارت فضيحة أخرى بهاد البلاغ لي خرجات، وأكدات تخوفات المجتمع المدني والرأي العام بطنجة بهاد الخصوص.

ثانيا: مشروع تهيئة ساحة الثيران لا علاقة له بتمويل البنك الدولي، والاتفاقية ديالو كانت مع مجلس الجهة ووزارة المالية، والجماعة التازمات ببرمجة حصتها في حدود 35 مليون درهم (وليس 9,5 مليون درهم كما جاء في البلاغ) من أجل تصفية الوعاء العقاري، وهو ما تتضمنه المادة الخامسة من هاد الاتفاقية لي ما فيهاش أصلا البنك الدولي:


ثالثا:
مشروع الممر تحت أرضي بشارع مولاي رشيد لي جا فالبلاد ديال الجماعة بحد ذاته فضيحة، هاد الممر تحت أرضي لم ينجز أصلا على مستوى مدار “تريال أطلس”، أما الممر الموجود بمسنانة فقد تم إنشاؤه قبل توقيع الاتفاقية مع البنك الدولي أصلا

واش تزيدو الفضايح ولا صافي…!
هاد المرة من الأفضل لجماعة طنجة نشر الاتفاقية مع البنك الدولي بالموقع الالكتروني ديالها كيفما كيديرو الجماعات ديال بصّح، وتحاول أولا تتواصل مع أعضاء مجلس مدينة طنجة أي ما فراسهوم والو

وما عارفينش شنو وقع، عاد تجي تعطي دروس ل”گود”.

موضوعات أخرى

08/06/2023 02:00

تعاملات مع الناس بحال العبيد.. شركة ديال التكنولوجيا سدات على الموظفين الباب بسلاسل

08/06/2023 01:00

معندوش الصحة ديال الحبس وما يحشمش.. محكمة عطات إنذار لبزناس عندو 82 عام مبغاش يتوب

07/06/2023 23:30

الرجاء: غياب المدرب منذر الكبير على خدمتو بالفريق كيعني فسخ العقد من الطرف ديالو مع النادي

07/06/2023 23:00

المستشارة الجهوية لي تعرضات للتنمر بالداخلة: عندي إعاقة جسدية ولكن ماعنديش إعاقة فكرية وجاوني تهديدات حيت بغيت ندافع على راسي