الرئيسية > آش واقع > عميد كلية الآداب ف أكادير لـ”كود”: رفض أطروحة دكتوراه حول “الخطاب السياسي” لبنكيران ماعندو علاقة بالسياسية وراه المرة الثانية هادي ترفضات
18/09/2019 13:30 آش واقع

عميد كلية الآداب ف أكادير لـ”كود”: رفض أطروحة دكتوراه حول “الخطاب السياسي” لبنكيران ماعندو علاقة بالسياسية وراه المرة الثانية هادي ترفضات

عميد كلية الآداب ف أكادير لـ”كود”: رفض أطروحة دكتوراه حول “الخطاب السياسي” لبنكيران ماعندو علاقة بالسياسية وراه المرة الثانية هادي ترفضات

كود الرباط//

عكس ما تم الترويج له، كشف أحمد بلقاضي، عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة ابن زهر – أكادير، عن تفاصيل رفض اللجنة العلمية التي يقودها شخصيا، أطروحة دكتوراه لطالبة باحثة حول موضوع “الخطاب السياسي لعبد الاله بنكيران”، مشددا على أن هذا الرفض لا علاقة بأي حسابات سياسية.

وقال بلقاضي لـ”كود” إنه :”المسألة قانونية محضة وغير سياسية والأمر عادي جدا”، موضحا :”كما جرت العادة تقدمت الطالبة ببحثها للمناقشة حيث قررت اللجنة بعد المداولة إعطاء مهلة جديدة للباحثة من أجل تجويد بحثها”.

العميد أوضح لـ”كود” بلي ماشي المرة الأولى هادي لي ترفض فيه البحث، وبلي هادي المرة الثانية، ففي المرحلة الأولى قدمت اللجنة ملاحظات وتقارير حول البحث قبل 10 أشهر تقريبا، ولكن تبين أن الطالبة مخداتش بدوك الملاحظات ولذلك قررنا نعطيوها فرصة ثالثة باش تجودو”.

القانون، وفق المصدر نفسه، كيقول بلي كيكون جوج حالات، إما القبول أو التأجيل، موضحا :”في حالة مناقشة هذا البحث قررنا التأجيل للمرة الثانية”.

وأضاف العميد لـ”كود” :”بعد المناقشة اقتنعت اللجنة العلمية لي فيها أساتذة موضوعيين وعندهم مكانة علمية خاصة وبعادين على الانتماء السياسي، بأن الطالبة لم تتجاوب مع الملاحظات لي سبق تقدمو ليها”.

ورفض المسؤول التعليم ذاته، “التأويل الذي ذهب اليه البعض بأن رفض هذه الأطروحة عندو علاقة بالسياسي وهادشي ماشي صحيح، حنا طبقنا القانون وفقط”.

موضوعات أخرى