الرئيسية > آش واقع > عمدة طنجة بدا كيفتح الملفات السخونة اللي عرفات احتجاجات وانتقادات كبيرة من السكان والملف اللول كان ديال الترانسبور
08/10/2021 14:20 آش واقع

عمدة طنجة بدا كيفتح الملفات السخونة اللي عرفات احتجاجات وانتقادات كبيرة من السكان والملف اللول كان ديال الترانسبور

عمدة طنجة بدا كيفتح الملفات السخونة اللي عرفات احتجاجات وانتقادات كبيرة من السكان والملف اللول كان ديال الترانسبور

سعيد الحسوني – كود طنجة //

استهل محمد الليموري عمدة مدينة طنجة معالجته للمشاكل الكبرى التي يعاني منها سكان المدينة والمرتبطة بمجال اختصاصات المجلس الجماعي.

وأكد مصدر مطلع أن العمدة بدأ بقطاع النقل الحضري الذي يتخبط في عدة مشاكل طالما انتقدها المواطنون في عدة مناسبات.

وفي هذا الإطار، استقبل العمدة، يوم أمس، ألبرتو بيريث مدير شركة ألزا بالمغرب المفوض لها تدبير مرفق النقل الحضري بواسطة الحافلات بالمدينة.

وانصب الاجتماع وفق ذات المصدر على التنسيق المشترك من أجل الرفع من مستوى الخدمات المقدمة من طرف الشركة وتجويدها في أفق تجاوز المشاكل التي يحتج عليها المواطنون.

واتفق الطرفان، وفق ذات المصدر، على بذل جهود أكبر لربط المناطق المضافة والبعيدة بمركز المدينة وما يتطلب ذلك من استثمارات، لمواجهة التحديات التي تعرفها عاصمة البوغاز خاصة الزيادة في عدد السكان والتوسع العمراني الملحوظ.

والتزم مدير الشركة بالعمل على تجويد خدمات هذا المرفق الحيوي، وربط كل المناطق والأحياء وتوفير حافلات بمعايير متعارف عليها تراعي وتحافظ على سلامة المرتفقين وعموم المواطنين.

وكانت ساكنة المدينة عبرت عبر عدة وسائط عن تذمرها من عدة مشاكل يعاني منها قطاع النقل الحضري عبر الحافلات من قبيل التأخير في المواعيد، قلة عدد الحافلات، الازدحام داخل الحافلات، غياب خطوط أخرى بعدة أحياء تعرف كثافة سكانية إضافة إلى الحالة المهترئة للعشرات من الحافلات العاملة بالمدينة.

وينتظر متتبعو الشأن المحلي بمدينة طنجة أن يفتح المجلس الجماعي الجديد ملفات أخرى تحظى باهتمام بالغ من ساكنة المدينة، مثل ملف شركة امانديس، ملف قطاع النظافة وملف أسواق القرب من بين عدة ملفات أخرى مهمة تنتظر حلها.

موضوعات أخرى