كود الرباط//

فضحت المعارضة اليوم في لقاء اللجنة المشتركة (لجنتي التعليم والقطاعات الاجتماعية) بمجلس النواب، عدم توصل الوزير عبد اللطيف ميراوي، بأي معلومات أو إخبار بخصوص طلب تناول الكلمة في موضوع أزمة طلبة الطب والصيدلة.
وحسب مداخلات رؤساء فرق المعارضة، فإن المسؤول عن عدم إخبار وزير التعليم العالي هو مصطفى بايتاس الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان، وهو ما أكده مسؤول بارز في فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب لـ”كود” بأن “خطأ بايتاس واضح في هذه الأزمة وهناك تصفية حسابات سياسية ضد ميراوي”.
وأوضح المصدر القيادي بلي حضور ميراوي اليوم فاللجنة المشتركة يدل بلي معندوش مشكل يجي للبرلمان ولكن الوزير معلمو حد بلي خصو يجي يحضر. مضيفا يلا بايتاس دار اجتهاد وخبا الموضوع باقي اعضاء الحكومة لي خصها تكون متضامنة فراه كيتحمل المسؤولية في ما آلت اليه العلاقة بين البرلمان والحكومة.
من جانبه قال رشيد حموني، رئيس فريق التقدم والاشتراكية، :”يلا كان شي حسابات ضد شي وزير معين فالحكومة خرجو ليها نيشان”، في اشارة الى الصراع الدائر بين بيعض الوزراء وميراوي.
أما عبد الله بوانو رئيس مجموعة البي جي دي قال للوزير ميراوي :”اصبحت جزء من المشكل.. زملاء في الحكومة يدفعون في هذا الاتجاه.. رئيس الحكومة كذلك”.
وأضاف بوانو مخاطبا ميراوي :لم تتوفق في ان تتحاور مع الطلبة. من لول بديت بالتهديد ..انت المسؤول عن الازمة”.
وجاء في كلام بوانو :” بايتاس خبرني بلي لي بغا السنة السابعة يديرها اختيارية..”، وهو جعل بعض البرلمانيين يتساءلون :”دبا معرفناش شكون وزير التعليم العالي واش ميراوي ولا بايطاس باش يعطي قرار جديد فقطاع التعليم العالي؟”.