الرئيسية > آش واقع > علاش زعماء الأحزاب السياسية باسثتناء البيجيدي ضربو الطم فهاد الأزمة بين المغرب والسعودية
11/02/2019 09:00 آش واقع

علاش زعماء الأحزاب السياسية باسثتناء البيجيدي ضربو الطم فهاد الأزمة بين المغرب والسعودية

علاش زعماء الأحزاب السياسية باسثتناء البيجيدي ضربو الطم فهاد الأزمة بين المغرب والسعودية

كود الرباط//

فهاد الأزمة بين المغرب والسعودية، للي هي معركة حولها المغرب حولها من  النقاش الديبلوماسي لنقاش اعلامي شعبي، لكن فهادشي كامل غابت الأحزاب السياسية وزعماء النقابات والوسائط السياسية والاجتماعية باستثناء كلمة متواضعة فيها مساج دارها سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب البيجيدي فلقاء مع شبيبة حزبو.

الرباط مقلقة على الرياض وعلى ابو ظبي. مستعدة تخرج قواتها من اليمن. لكن فين الاحزاب فين الحكومة وفين هيئة الأغلبية؟.

المؤسسات الرسمية والحزبية غائبة على هاد النقاش، في المقابل حاضر الفايسبوك وتويتر لي فيهم حرب كبيرة بين “اجماع وطني مغربي” ضد “تصرفات بن سلمان”.

هاد ولي العهد السعودي قليل لي يثيق فيه، باين فيه غذار وغير الفيلم ديال اغتيال الصحافي خاشقجي غايبان ليك كولشي فهاد بنسلمان.

العثماني رئيس الحكومة باين فكلمتو امس فلقاء اللجنة المركزية لشبيبة حزبو، كيقصد السعودية، وهضر على استهداف المغرب ووحدته الترابية وهضر على الأمن والاستقرار والحاسدين ديال البلاد، من غيرو تا حد مهضر.

طبعا بنعرفة معندوش الجرأة ديال بنكيران، الاخير لي خرج نيشان ف ضاحي خلفان ودحلان، واتهمهم بالتلميح بـ”التدخل فالشؤون الداخلية للمغرب” من خلال مسيرة ولد زورال لي كانت ضد البيجيدي، طبعا بنكيران هضر غير على هاد جوج وقال إن “دولة وهي الإمارات العربية المتحدة كانوا بها أشخاصا يتحرشون بنا”.

وأضاف بنكيران خلال خرجة اعلامية مثيرة قبل اسابيع  :” ذاك خلفان ذاك وجه النحس هو وذاك دحلان ذاك المسخوط كانوا كايجبذونا ولكن عندما كنت رئيسا الحكومة كنت احضر لأنشطتهم عندما يستدعونني رغم اني املك الحق بألا أحضر ولكن هي سياسة جلالة الملك والعلاقات الخارجية إختصاصه وهي نفس الخطة التي يتبعها سعد الدين العثمانيفي السياسة الخارجية”، في إشارة مباشرة إلى كون العثماني بدوره يواجه نفس الضغوط الإماراتية.

طبعا نفس الأسئلة كيطرحوها المتتبعين: واش الزعماء ديال الأحزاب عارفين اش واقع ولا معارفينش؟ والى كانو عارفين بلي كاين استهداف للمغرب وبلي مصالح المغرب تقاست علاش مهضروش وعلاش سكتو؟ واش ضروري يستناو اشارات عاد يهضرو؟”.

موضوعات أخرى