الرئيسية > آش واقع > عصيد لـ”كَود”: مكاين حتى مبرر لتجاهل إقرار السنة الأمازيغية كعيد وطني واستمرار عدم الاعتراف به عناد مامفهومش وخرق للدستور وللقانون وتجاهل للتاريخ ديال بلادنا
10/01/2021 20:30 آش واقع

عصيد لـ”كَود”: مكاين حتى مبرر لتجاهل إقرار السنة الأمازيغية كعيد وطني واستمرار عدم الاعتراف به عناد مامفهومش وخرق للدستور وللقانون وتجاهل للتاريخ ديال بلادنا

عصيد لـ”كَود”: مكاين حتى مبرر لتجاهل إقرار السنة الأمازيغية كعيد وطني واستمرار عدم الاعتراف به عناد مامفهومش وخرق للدستور وللقانون وتجاهل للتاريخ ديال بلادنا

عمر المزين – كود – مكتب الرباط //

قال الكاتب والباحث الأمازيغي، أحمد عصيد، انه لا يوجد أي مبرر موضوعي لتجاهل مطلب إقرار السنة الأمازيغية كعيد وطني وعطلة رسمية والذي أصبحت تتوفر جميع العوامل الملائمة لتحقيقه، ومنها ترسيم اللغة الأمازيغية والمكون الهوياتي الأمازيغي في دستور 2011، وإصدار القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية في أكتوبر 2019.

وأضاف عصيد، في تصريح ل”كَود”، أنه بجانب كل ذلك الاعتراف الفعلي برأس السنة الأمازيغية بالجارة الجزائر وترسيمها عيدا وطنيا، ثم هناك العامل الأقوى وهو زخم الاحتفالات الشعبية التي يعرفها المغرب في جميع مناطقه من الشمال إلى الجنوب، وهي احتفاليات تقوم بها الأسر والمجتمع المدني والجماعات المحلية، ما يدل على عمق تجذر هذا التقليد العريق في الثقافة الوطنية.

ويرى عصيد أن الاستمرار في عدم الاعتراف به من طرف المسؤولين وذوي القرار هو عناد غير مفهوم، علاوة على أنه خرق للدستور وللقانون التنظيمي وتجاهل للتاريخ وللواقع المغربي.

موضوعات أخرى

20/01/2021 19:30

بعد دخول سلالة كورونا الجديدة للمغرب.. الطبيب حمضي كيدق ناقوس الخطر: الوفيات والحالات الخطيرة غتكثر دابا وخاص الإجراءات الاحترازية تكون متشددة كثر

20/01/2021 18:50

مندوبية التخطيط:  49,4 فالمائة من العائلات قالت أن التعليم عيّان و 60,2 فالمائة صرحات بأن الخدمات الصحية واكلة لعصا و41,8 فالمائة كتشوف بللّي وضعية حقوق الإنسان فبلادنا تحسنات