الرئيسية > آش واقع > عشرات الحالات ديال الغش حصلات فـ كونكور البوليس
26/10/2021 18:50 آش واقع

عشرات الحالات ديال الغش حصلات فـ كونكور البوليس

عشرات الحالات ديال الغش حصلات فـ كونكور البوليس

أنس العمري – كود //

عشرات حالات الغش ترصدات في امتحانات البوليس. عمليات المراقبة والحراسة الدقيقة التي اتسمت بها المباريات الخارجية لولوج أسلاك الشرطة، التي نظمتها المديرية العامة للأمن الوطني أول أمس، أسفرت عن ضبط 101 مرشحا متلبسا بمحاولة الغش في الامتحانات.

وقد تم إقصاء المترشحات والمترشحين المضبوطين في حالة تلبس بالغش أو باستعمال الأنظمة المعلوماتية خلال فترة الاختبار بشكل تلقائي من مواصلة المباريات، مع إحالتهم على مصالح الشرطة القضائية المختصة ترابيا لفتح أبحاث قضائية في مواجهتهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وتشير المعطيات المتوفرة إلى أن من بين المضبوطين في إطار حالات الغش 30 موظفا للشرطة، كانوا يجتازون المباريات الخارجية، وقد تم إخضاعهم للأبحاث القضائية في انتظار ترتيب المسؤوليات الإدارية في حقهم بعد انتهاء إجراءات البحث القضائي التي تجري تحت إشراف النيابات العامة صاحبة الاختصاص الترابي.

كما يوجد من بين حالات الغش المرصودة مترشحة تقدمت باستدعاء في اسم سيدة أخرى بغرض اجتياز المباراة نيابة عنها، وأدلت بفحص “PCR” في اسم شقيقها، كما تم إخضاع شرطي لتدبير الحراسة النظرية بعدما تم ضبطه في حالة تلبس باستعمال الهاتف المحمول خلال فترة الاختبار.

يذكر أن المديرية العامة للأمن الوطني نظمت 5 مباريات خارجية لولوج أسالك الشرطة يوم الأحد المنصرم، وهي مباريات حراس الأمن ومفتشي الشرطة، وضباط الشرطة، وضباط الأمن، وعمداء الشرطة، وقد تقدم لاجتيازها 98847 مترشحة ومترشح موزعين على 203 مراكز للامتحان في مجموع التراب الوطني.

وقد تميزت هذه المباريات بالاحترام الدقيق للإجراءات الاحترازية التي تفرضها السلطات العمومية لمجابهة جائحة “كوفيد-19” ،كما تك اشتراط إدلاء جميع المترشحات والمترشحين بجواز التلقيح لإجراء المباريات، واستثناءا تم قبول المترشحين الذين أدلوا بشهادة سلبية للفحص عن فريوس “كوفيد-19” لا تتعدى 72 ساعة.

موضوعات أخرى

06/12/2021 17:30

غايربحو غير البرد كيف ديما.. لوبي الدزاير والبوليساريو كيحاول يضغط عاوتاني على نيوزيلاندا باش توقف إستيراد فوسفاط الصحرا المغربية

06/12/2021 16:00

بنكيران يستنجد بالمثلية الجنسية! أراهن عليكم كثيرا أيها المثليون لأعيد لحزب العدالة والتنمية وهجه السابق