كود – كازا ///

أفاد موقع الأخبار الروسي رونيوز 24، أن السلطات القضائية قررات تغريم عدد من الطلاب المغاربة ما بين 2000 إلى 5000 روبل (حوالي 55 دولار)، مع إيداعهم مركز الاحتجاز المؤقت للأجانب التابع لوزارة الداخلية الروسية بمنطقة أستراخان، قبل ترحيلهم إلى المغرب.

وأضاف المصدر ذاته، أن هاذ الطلاب تمات المتابعة ديالهم بتهمة “انتهاكات خطيرة للنظام العام” خلال يوم حداد وطني على ضحايا الهجوم الإرهابي اللي وقع في قاعة للحفلات الموسيقية بضواحي موسكو. الطلاب المغاربة دارو باف كبير وطلقو الموسيقى واحتافلو وسط حي سكني كبير ف أستراخان.

وحسب المعلومات المنشورة، تواصلو معاهم السكان باش يحيدو الموسيقى، لكن الطلاب المغاربة ما بغاوش وبداو كيتعطاو مع الجيران اللي عيطو ليهم البوليس وجاو شدوهم وتحالو في اللول على المحكمة بتهمة انتهاك قانون الهجرة الروسي، قبل المتابعة ديالهم بتهمة “انتهاكات خطيرة للنظام العام”..