الرئيسية > آش واقع > ضروري من إلغاء القوانين اللي كتجرم المثلية وحماية هاد الفئة من العنف الأسري والمجتمعي.. تقرير كحل على أوضاع المثليين فالمغرب فزمان كورونا: تضررو بزاف بسباب حملات التشهير اللي تزامنات مع الحجر الصحي
24/02/2021 19:30 آش واقع

ضروري من إلغاء القوانين اللي كتجرم المثلية وحماية هاد الفئة من العنف الأسري والمجتمعي.. تقرير كحل على أوضاع المثليين فالمغرب فزمان كورونا: تضررو بزاف بسباب حملات التشهير اللي تزامنات مع الحجر الصحي

ضروري من إلغاء القوانين اللي كتجرم المثلية وحماية هاد الفئة من العنف الأسري والمجتمعي.. تقرير كحل على أوضاع المثليين فالمغرب فزمان كورونا: تضررو بزاف بسباب حملات التشهير اللي تزامنات مع الحجر الصحي

عفراء علوي محمدي- كود//

فتقريرها على وضعية مجتمع “الميم عين” ف2020، كشفات جمعية “نسويات” على مجموعة من المشاكل اللي واجهوها المثليين والعابرين جنسيا هذ العام، اللي عرف بالخصوص انتشار وباء كورونا المستجد، وتفرض فيه الحجر الصحي لأشهر طويلة.

وطالبات “نسويات”، فتوصياتها فالتقرير، وسائل الإعلام بالحفاظ على التعاون بين مجموعات الكويرية والمجتمع المدني، من أجل ضمان تمثيل أفضل لمجتمع الكوير، وطالبات المجتمع المدني بتوثيق تاريخ وحالات من مجتمع “الميم عين” ورصد حالات العنف والتمييز، كيف طالبات ب”وقف القوانين التمييزية” ضد المثليين وعابرين جنسيا.

والتقرير، اللي توصلات بيه “كود”، تكلم على فقدان العديد من المغاربة المثليين وظائفهم، وصعوبة العثور على عمل، اللي كان صعب حتى فالأوقات العادية بالنسبة لهذ الفئة، فما بالك فأزمة كورونا، كيف كشفات أن العاملين فمجال الترفيه والجمال والجنس تأثرو بشكل خاص مع الحجر.

كذلك هضر التقرير على تدهور الصحة النفسية والبدنية للأفراد من مجتمع “الميم عين”، اللي اضطرو يكَلسو مع عائلاتهم في الحجر الصحي، خصوصا وأن هذشي تزامن مع حملة تشهير إلكترونية قادتها العابرة (ص.ط) قادتها ضد هذ الفئة، واللي دارت فيديو تكلمات فيه على تطبيقات المواعدة عند المثليين، الشيء اللي خلا بزاف يدخلو يقلبو فيها، وياخدو التصاور ويشهرو بالناس، خصوصا اللي كيعرفو، كيف كاين اللي واجه مشاكل عائلية بسباب هذشي، وكاين اللي خرج من الدار، وواحد على الاقل انتحر.

بالنسبة لعنف السلطات، فتكلمات “نسويات” على حالة (ع.ن)، اللي كان دار فيديو مع (ص.ط)، وفيه كشفات على ميولو الجنسي المثلي، الفيديو من بعد تقطع وتنشر فصفحة فيها متابعين كثار، (ع.ن) طلب من مول الصفحة يحيدو ومابغاش، فقرر يمشي للبوليس يحط بالصفحة شكاية، حتى صدق هو اللي مشدود بتهمة إهانة موظف، كيقول هو اللي استهزأ بيه وقالو “كوك كنتي ولدي كون حرقتك”، وبتهمة خرق حالة الطوارئ حيت عطا شهادة تنقل مامعبآش مزيان، (ع.ن) خرج من بعد يوماين بكفالة ديال مليون ونص، وتحكم عليه ب4 شهور سورسي و1000 درهم غرامة.

أما فالعنف الأسري، هضرات “نسويات” مع (أ.أ)، وهي مثلية حكات على تعرضها لحملة تشهير كبيرة، وتبارطاجاو صورها، وخوها منين عاق بهذشي، اضطرات تخوي الدار، ونعسات يوماين حدا عساس الطوموبيلات، من بعد عطفو عليها مجتمع “الميم عين”، وآواوها وسكنوها، حتى قدرات تقنع خوها عن طريق صاحبو بأن دوك التصاور فوتوشوب، ورجعات للدار لكن بقات ديما خايفة، وبقات خايفة حتى من الاعتدار برا بسبب حملة التشهير اللي تعرضات ليها.

العنف المجتمعي كاين حتى فوسائل الإعلام، هذشي اللي كشفات عليه “نسويات” عن طريق حالة محمد آدم، اللي بلغ على اعتداء صحافي ليه جنسيا، وبمجرد ما دار هذشي بدات حملات التشهير به، وشاركات وسائل الإعلام تصاورو وحياباتو الشخصية وإسمو القانوني وعنوانو، وفالمقابل، دعمو الصحافي فقط لأنه صحافي وعندو مشاط حقوقي، وهذشي تسبب لآدم فقلق واكتئاب، وتأثرات حالتو النفسية.

وتكلمات “نسويات” فتقريرها على مجموعة من المبادرات اللي دارتها هي وبزاف دالهيئات، بحال إرسال رسالة، لرئيس النيابة العامة محمد عبد النبوي، للرد على حملات الكراهية والتحريض، واخا لم تكن أية متابعة من طرف النيابة العامة رغم الرد بفتح تحقيق، ثم بيانات للرد على حملات التشهير، وحوار مع تطبيق Grindr و”بلانيت روميو” وفيسبوك لتحسين السلامة ونبذ خطاب التمييز ضد مجتمع “الميم عين”، وتقديم استشارات صحية ونفسية عبر الأنترنت للأشخاص المتضررين من التشهير، وفتح المنازل للمحتاجين، وتوفير الطعام والمأوى، وتقديم مساعدات مالية للي خرجو من الخدمة، بالإضافة لحملات إعلامية وإلكترونية كثيرة.

موضوعات أخرى