كـود : عمـر المزيـن///

فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء بحثا قضائيا، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك في أعقاب توقيف مواطنة برازيلية بمطار محمد الخامس الدولي، وهي متلبسة بمحاولة تهريب كمية من المخدرات القوية والمؤثرات العقلية.

وحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فإن المشتبه فيها، البالغة من العمر 31 سنة، كانت على متن الرحلة الجوية القادمة من مطار ساو باولو بالبرازيل في اتجاه مدينة مراكش، وقد تم توقيفها بعدما ضبطت عناصر الجمارك، داخل حقائب سفرها، 189 قرصا من مخدر “إكستازي”، وكبسولة تضم 10 غرامات من الكوكايين، بالإضافة إلى خمس غرامات من مخدر “ماريخوانا”.

وأشار المصدر إلى أن إجراءات الفحص بالأشعة أوضحت، أيضا، أن المشتبه فيها يحتمل ابتلاعها لكبسولات يرجح أنها تحتوي على مخدر الكوكايين، وهو ما استدعى إحالتها على المستشفى الجامعي ابن رشد بمدينة الدار البيضاء، لتفريغ الكبسولات المشكوك فيها.

هذا، وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيها تحت الحراسة الطبية بالمستشفى، في انتظار تعميق البحث معها حول تهريب المخدرات، وتحديد ارتباطاتها المحتملة بشبكات إجرامية تنشط سواء داخل المغرب أو خارجه.