كود ـ و م ع//

تواصلات، البارح السبت، عملية صرف الدفعة الأولى ديال الدعم الخاص بإعادة بناء الديور للي رابت بشكل كلي أو جزئي جراء الزلزال لفائدة الأسر المتضررة بجماعة أداسيل التابعة لإقليم شيشاوة على غرار عدد من المناطق الأخرى المتضررة.

وستتم عملية تقديم هذا الدعم عبر 4 دفعات، حيث يتم صرف 20.000 درهم ابتداء كمبلغ للدفعة الأولى لإعادة بناء هذه المنازل المتضررة. وفي هذا السياق، قال عبد السلام أبرد، رئيس مصلحة تدبير المخاطر الطبيعية بعمالة إقليم شيشاوة، إنه تنفيذا للتعليمات الملكية السامية والرامية إلى تقديم الدعم للأسر المتضررة والتي تهم إعادة البناء والإعمار، يتم صرف مبلغ 20 ألف درهم للساكنة المتضررة التي انهارت منازلها بشكل كلي أو جزئي جراء زلزال 8 شتنبر الماضي.

وأضاف في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن “الأسر وبعد توصلها بالدعم يتعين عليها إيداع ملفاتها المتعلقة بالترخيص لإعادة البناء لدى الجماعات المحلية التي تنتمي إليها، بحيث ستقدم لهم مواكبة تقنية عبر توفير تصاميم نموذجية تراعي خصوصية ومعايير المنطقة”.

من جانبهم، عبر العديد من المستفيدين المنحدرين من عدد من الدواوير التابعة لهذه الجماعة، عن عميق امتنانهم للملك محمد السادس على العناية الكبيرة التي يحيط بها سيدنا المتضررين من الزلزال الذي ضرب إقليمي الحوز وشيشاوة ومناطق أخرى بالمملكة.

كما أشادوا بالاهتمام الخاص الذي حظوا به من طرف السلطات المحلية، التي تسهر على حسن سير هذه العملية.

يذكر أن الحكومة، وتنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، تقدم مساعدة مالية مباشرة بقيمة 140 ألف درهم للمساكن التي انهارت بشكل تام، و80 ألف درهم لتغطية أشغال إعادة تأهيل المساكن التي انهارت جزئيا.