الرئيسية > ميديا وثقافة > صحافيو “أخبار اليوم” مازال كيعانيو بسبب عدم صرف أجورهم من طرف الدولة .. وصحافية: مامخلصينش وخدامين فظروف مكرفصة ولا راحة نفسية أو معنوية وأسرنا مهددة بالتشتت والضياع – تدوينة
04/03/2021 16:00 ميديا وثقافة

صحافيو “أخبار اليوم” مازال كيعانيو بسبب عدم صرف أجورهم من طرف الدولة .. وصحافية: مامخلصينش وخدامين فظروف مكرفصة ولا راحة نفسية أو معنوية وأسرنا مهددة بالتشتت والضياع – تدوينة

صحافيو “أخبار اليوم” مازال كيعانيو بسبب عدم صرف أجورهم من طرف الدولة .. وصحافية: مامخلصينش وخدامين فظروف مكرفصة ولا راحة نفسية أو معنوية وأسرنا مهددة بالتشتت والضياع – تدوينة

كود كازا//

من بعد تأسيس مكتب نقابي، وخوض إضرابات إنذارية عن العمل، لحد الساعة مازال الصحافيين والعاملين بجريدة “أخبار اليوم” ماتوصلو بالدعم المرصود ليهم من طرف الدولة، واخا راسلو مرات كثيرة رئيس الحكومة والوزير المكلف بالقطاع، عثمان فردوس، وواخا النقابة الوطنية للصحافة متبنية ملفهم.

خولة الجعيفري، الصحافية بالجريدة اللي كتشغل فمنصب نائبة الكاتب العام للمكتب النقابي للمؤسسة، اللي تاسس فظل هذ الظروف، وضحات المعانات ظيال صحافيي هذ الجريدة الورقية بالتفصيل فتدوينة ليها على “فيسبوك”، كتقول “الدولة قررات دعم قطاع الصحافة المكتوبة المنكوب جراء تداعيات جائحة كورونا، جميع المنابر الإعلامية توصلات بأجورها في أمان الله من خزينة الدولة إلى حساباتهم البنكية باستثناء أجراء وصحافيو أخبار اليوم”.

https://www.facebook.com/1284319883/posts/10224900021589514/?d=n

وزادت الجعيفري: “سيفطنا رسائل عديدة هذي 5 أشهر لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني والوزير الوصي على القطاع، متسائلين عن السبب بدون تلقي جواب.. تم أيضا طرق باب المجلس الوطني للصحافة والنقابة الوطنية للصحافة وفيدرالية الناشرين والبرلمان للتدخل لدى المصالح المعنية بهؤلاء الأجراء والاستفسار عن هذا الظلم الوزير أبرهم ان الامر في طريقه إلى الحل الجملة تتردد منذ أكتوبر”.

وكشفات أن الصحافيين استفسرو حتى إدارة الجريدة كيسولوها علاش ماوافياش بالالتزامات المتعاقد عليها، وعلاش الدولة والوزارة استثناتهم من الدعم، والجواب كان هو “ماعارفينش”، و”المؤسسة تعاني ازمة خانقة للغاية والرجا فالله” و”ماغاتخلصوش حتى يجي الدعم”.

وقالت جعيفري أن هذ الازمة وصلات بيهم حتى أنهم يمشيو لمفتش الشغل، ومصالح الداخلية عن طريق العمالة، لكن فالمقابل استمرو فالعمل ديالهم بحال إلى كيتخلصو عادي.

وتساءلات الجعيفري، فختام تدوينتها: “واش الحكومة عندها الحق تتخذ هذ القرار ديال تشتيت الأسر وتهديد الاستقرار الاجتماعي للاجراء فإطار صراع ماعندهمش علاقة بيه؟ وحنا مستمرين فالعمل واخا بدون آليات أو هواتف أو تعبئة أو كونيكسيون، وماكايناش حتى الراحة النفسية والمعنوية، لكن السؤال هو علاش؟”

موضوعات أخرى

21/04/2021 19:10

قضية الممثل الدزايري والمؤثر المغربي اللي مشدودين بسباب إهانة دراري مغاربة ف مراكش.. المتهمين خداو التنازل من عائلات الضحايا والملف دخل للمداولة