الرئيسية > آش واقع > صحاب النقل السياحي دايرين اعتصام مفتوح بسبب أزمة كورونا.. ونقابي لـ”كود”: تقصينا من برنامج دعم القطاع السياحي.. والمسؤولين عطاونا بالظهر والأبناك شادين معانا الزكاير
13/08/2020 18:30 آش واقع

صحاب النقل السياحي دايرين اعتصام مفتوح بسبب أزمة كورونا.. ونقابي لـ”كود”: تقصينا من برنامج دعم القطاع السياحي.. والمسؤولين عطاونا بالظهر والأبناك شادين معانا الزكاير

صحاب النقل السياحي دايرين اعتصام مفتوح بسبب أزمة كورونا.. ونقابي لـ”كود”: تقصينا من برنامج دعم القطاع السياحي.. والمسؤولين عطاونا بالظهر والأبناك شادين معانا الزكاير

عفراء علوي محمدي- كود//

المسؤولين على النقل السياحي كلاو الدق بالمزيانة فهذ حالة الطوارئ الصحية اللي تسبب فيها فيروس كورونا المستجد، والحكومة ووزارة السياحة مازال مالقات ليهم الحل.

محمد بامنصور، الكاتب العام للفيدرالية الوطنية للنقل السياحي، اعترف أن ممثلي العاملين فمجال النقل السياحي تغيبو فتوقيع عقد البرنامج اللي جا من بعد توجيهات الملك محمد السادس، من أجل حماية الموارد البشرية والمقاولات واليد العاملة فمجال السياحة، لكنهم كانو حاضرين فكَاع مراحل الحوار والدراسة اللي تدارت مع الحكومة وماشي فقط بالمراسلة، كيف قال.

وزاد بامنصور كيقول، فتصريحو ل”كود”، أن هذ الفئة عطات الكثير للسياحة المغربية، وكانت دائما فبوابة المطار باش تستقبل أو تودع سياح وضيوف المملكة، كنشوفو المؤسسات المسؤولة كتدير الظهر ديالها لهذ الفئة، وتفعيل قرارات الدعم اللي كتتخذ فيه مشكل.

وبالنسبة لدعم لاسينيسيس، كيقول بامنصور أنه غير قلة قليلة اللي استفدات منو، باعتبار أن هذ الدعم تعطا للناس اللي عندهم الضمان الاجتماعي فشهر فبراير 2020 خالص، لكن صحاب النقل السياحي كان عندهم نهاية الموسم السياحي ب22 نونبر 2019، وبزاف منهم ماشملهمش الدعم لهذ السبب، باستثناء مساعدات المقاولات ديالهم اللي حتا هي دابا صبحات كتعاني بسبب إلغاء تأجيل سداد الديون، والأبناك ماكاتعرفش هذشي.

وبالنسبة لانتعاش هذ القطاع فالفترة اللي تحلات فيها الحدود مع مجموعة من الدول فالاتحاد الأوربي فماحصلش، بحكم أنه كان فقط من أجل إرجاع الجالية المغربية والأجانب العالقين، والأنشطة السياحية مابقاتش.

ودابا صحاب النقل السياحي داخلين فاعتصام مفتوح فمجموعة من المدن السياحية المغربية بعدما تقصحو مزيان، كاين فيهم اللي مازال عندو أمل وكيطالب بالدعم، وكاين اللي قرر يقلب الحرفة فهذ الفتؤة باش يعيش.

موضوعات أخرى