الرئيسية > آش واقع > صحاب القهاوي كيتسناو قرار مرتقب للحكومة بتمديد ساعة الإغلاق بالليل.. وعبد الفضل لـ”كود”: محتجزين هذ القرار لاجل غير مسمى والحكومة مازال كتماطل باش تعوضنا على السدان ف رمضان
17/05/2021 19:30 آش واقع

صحاب القهاوي كيتسناو قرار مرتقب للحكومة بتمديد ساعة الإغلاق بالليل.. وعبد الفضل لـ”كود”: محتجزين هذ القرار لاجل غير مسمى والحكومة مازال كتماطل باش تعوضنا على السدان ف رمضان

صحاب القهاوي كيتسناو قرار مرتقب للحكومة بتمديد ساعة الإغلاق بالليل.. وعبد الفضل لـ”كود”: محتجزين هذ القرار لاجل غير مسمى والحكومة مازال كتماطل باش تعوضنا على السدان ف رمضان

عفراء علوي محمدي- كود//

صحاب القهاوي والمطاعم كيترقبو، على أحر من الجمر، القرار الحكومي القاضي بتمديد ساعات العمل حتى ل11 ديال الليل عوض 8، خصوصا دابا منين تزادت ساعة على التوقيت البيولوجي، وبعد الانتكاسة اللي عرفها القطاع بشكل عام فشهر رمضان، اللي حتم عليهم يسدو 29 يوم بالنهار والليل.

فهذ الصدد، قال محمد عبد الفضل، منسق الكونفدرالية المغربية لمهن المطعمة، أنهم توصلو بمعلومات لتمديد ساعات العمل، وزادو تأكدو من بعدما علنات اللجنة العلمية على تحسن الأوضاع الوباىية، وماكاينش سبب باش يبقى هذ التوقيت، وعاد دابا مع الساعة الإضافية النهار كيزيد يطوال.

لكن، وواخا كَاع هذ الاخبار والتخمينات والمصادر المقربة المحكومة، اللي كشفات للكونفيدرالية على هذشي، “ماتمش التجاوب مع تطلعات المهنيين، والحكومة مازال محتجزة القرار بدون سبب ولاجل غير مسمى”، حسب عبد الفضل.

وطالب عبد الفضل بالإفراج الفوري على هذ القرار، و”إلى كانو بغاونا نبقاو سادين يقولوها، وإلى بغاونا نحلو يقولوها، وإلى كانو عندهم معطيات على الحالة الوبائية حنا ماعندناش يعلمونا، ودابا مع ال8 المدن فالشمال مازال ماغربات فيهم الشمش، وفالجنوب راه حتى ل9:30 دالليل عاد كتغرب”، كيف قال

وتساءل كيفاش يتم منع القهاوي والمطاعم من الاشتغال بعد 8، فالوقت اللي صحاب الكرارس كايبقاو خدامين، والدنيا كتكون عامرة، وزاد: “مايمكنش إلى المواطن مابغاش يلتزم نعاقبو حتى المؤسسات”.

وبخصوص الازمة اللي عاناو منها صحاب القهاوي والمطاعم خلال رمضان، قال عبد الفضل: “الحكومة ماطلات بزاف باش تعوضنا، بحجة مازال خاصها تدرس الوضعية،ورمضان هاوا سالا وماتعوضناش”.

وكشف انه كان ممكن يكون اجتماع مع لجنة اليقظة، لكن تم الإلغاء ديالو فآخر لحظة، بدعوى أنه ماعندهمش معطيات كافية على اللي مانصرحينش، “وقالو أن 80 فالمية غير مصرح بيهم وهذا أمر بعيد على الواقع، هذي مماطلة وتهرب من التعويض، وحنا محتاجين لدعم مادي ومعنوي واسترجاع عامل الثقة”، حسب هضرتو.

موضوعات أخرى