الرئيسية > آش واقع > شكون يحاسبو. الڤاكسان ماوصلش ووزير الصحة كذب على رئيس الدولة وعلى لمغاربة
06/01/2021 09:15 آش واقع

شكون يحاسبو. الڤاكسان ماوصلش ووزير الصحة كذب على رئيس الدولة وعلى لمغاربة

شكون يحاسبو. الڤاكسان ماوصلش ووزير الصحة كذب على رئيس الدولة وعلى لمغاربة

كود هناء ابو علي ////

الليلة مع التسعود و40 دقيقة غادي يجي وزير الصحة خالد ايت الطالب ل”دوزيم” فبرنامج “حديث مع الصحافة” للي كيوجدو ويقدمو الصحافي عبد الله ترابي. وزير كلشي كيقلب عليه واللي دار كارثة ماشي غير فتدبيرو لجايحة كورونا بل حتى فالتواصل ديالو مفضل بوقاحة يهدر ديما بالفرنساوية فصفحف بالفرنساوية على اهم قضية كتهم المغرب دابا.

لكن الوزير دار اكثر من هاد الشي. كلشي كيعقل على بيان الديوان الملكي اللي جا بعد رئاسة محمد السادس “جلسة عمل خصصت لإستراتيجية التلقيح ضد فيروس كوفيد-19”. كان داك الشي فالقصر بالرباط يوم 9 نونبر 20220.

بيان الديوان الملكي هدر على ما سماه “هذه العملية الوطنية الواسعة النطاق وغير المسبوقة” وكيقصد الڤاكسان. واكد ان الهدف منها “تأمين تغطية للساكنة بلقاح كوسيلة ملائمة للتحصين ضد الفيروس والتحكم في انتشاره. فحسب نتائج الدراسات السريرية المنجزة أو التي توجد قيد الإنجاز، فإن سلامة وفعالية ومناعة اللقاح قد تم إثباتها”. سمعو مزيان الديوان كيهدر على الدراسات السريرية المنجزة يعني وزارة الصحة المكلفة بالقطاع عطات معطيات للديوان الملكي. وزير الصحة هو اللي رسل معطيات على هاد الشي لانو المكلف بالقطاع.

الاخطر من هاد الشي هو فقرة فالبيان فيها ان المملكة “تمكنت” “من احتلال مرتبة متقدمة في التزود باللقاح ضد كوفيد-19”. يعني اننا خاصنا نكونو دابا دايرين الڤاكسان. هاد شي راه كان هادي شهرين تقريبا.

طبعا رئيس الدولة دار كلشي باش يسهل خدمة لوزير اللي باين عليه محمي. الملك انخرط بشكل كبير ودار اتصالات مع رئيس الصين وتحرك ولكن لقى وزير ضعيف مادارش الخدمة. ياك شارك المغرب فالتجارب السريرية. اش ربحنا لحد الان؟ والو. باش يكون عندك باش ايت الطالب ما يمكن الا تخسر.

فبيان الديوان الملكي ديال 9 نونبر فيه هاد العبارة “أعطى جلالته توجيهاته السامية من أجل إطلاق عملية مكثفة للتلقيح ضد فيروس كوفيد-19 في الأسابيع المقبلة”. الاسابيع المقبلة كتعني ما بين 3 حتى 5 اسابيع ماشي اكثر. لانو كون عارف باللي هاد لوزير ما فيدوش كان يقول الاشهر المقبلة.

هاد الجلسة اللي خرج بعدها البيان كان فيها خالد ايت الطالب ورئيس الحكومة ومستشاري الملك والمفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد الدرك الملكي ومفتش مصلحة الصحة العسكرية للقوات المسلحة الملكيةوالمدير العام للأمن الوطني المدير العام لمراقبة التراب الوطني.

فهادو كاين غير واحد اللي عارف وقتاش يوصل الڤاكسان فالعالم ووقتاش يقدر يدخل للمغرب. هادا قطاع ديالو. علاش خلى بيان الديوان الملكي يقول “الاسابيع المقبلة” غادي نديرو الڤاكسان كون ما قالش فهاداك الاجتماع باللي كلشي واجد.

كيفاش هاد الوزير ورط كلشي بما فيهم رئيس الدولة فهاد البيان. علاش تصرف بهاد الطريقة وما حاسبو حد.

هاد الوزير كان ضد حتى اللي بغى يخدم بلادو. باش ناض وزير الصناعة والتجارة حفيظ العلمي وقال باللي المغرب ممكن يصنع الات التنفس الصناعي لمرضى كورونا ناض ايت الطالب يشكك. تبريرات غبية بزاف قدمها. ما لقيناش مبرر لهاد التبريرات. خاص نشوفو شكون اللي مستفد من استيراد الات التنفس الصناعي.

كيفاش وزير ضد بلادو ضد صناعة بلادو. لمغاربة ماتو حقاش ما كانش الاوكسجين ما كانوش هادوك الالات ديال التنفس الصناعي.

بعد بيان الديوان الملكي نهار 9 نونبر كان بيان اخر يوم 8 دجنبر اي هادي شهر فيه ان اللقاح غادي يكون مجاني لكاع لمغاربة. الملك دخل بعد خرجات هاد الوزير اللي كتهدر باللي لمغاربة غادييين يخلصوه. هنا دار فضيحة اخرى. باش تهدر على الثمن يعني انك بعد اسبوع غادي تبدا اللقاح ثم كدخل فامور ماشي ديالك بل ديال رئيس الدولة و اقل منو رئيس الحكومة.

هاد الوزير كذب علينا بزاف. باع لينا الوهم. ضحك علينا. وقتاش يخلص على هاد الشي.

موضوعات أخرى