الرئيسية > آش واقع > شكون خصو يتحاسب على خطر العطش فكازا عصب الاقتصاد المغربي.. واش الوالي ولا المنتخبين؟ مشروع ملكي تعطل لسنوات تسبب فأزمة كبيرة لهاد المدينة الحيوية
05/08/2022 18:30 آش واقع

شكون خصو يتحاسب على خطر العطش فكازا عصب الاقتصاد المغربي.. واش الوالي ولا المنتخبين؟ مشروع ملكي تعطل لسنوات تسبب فأزمة كبيرة لهاد المدينة الحيوية

شكون خصو يتحاسب على خطر العطش فكازا عصب الاقتصاد المغربي.. واش الوالي ولا المنتخبين؟ مشروع ملكي تعطل لسنوات تسبب فأزمة كبيرة لهاد المدينة الحيوية

كود الرباط //

كازا العاصمة الاقتصادية للملكة، او المدينة لي كتعرف اكبر شغيلة فالمغرب، كتعاني هاد الايام من أزمة الماء الصالح للشرب، بحيث ان بيضاوا مهددين بانقطاع الماء في اي وقت خصوصا وان المخزون المائي فهاد المدينة كينقص يوم مور يوم.

مشروع ملكي كبير ديال تحلية مياه البحر كان مقرر يتنجز ف2016، تأخر بزاف، عليه علامات استفهام، شكون المسؤول شكون لي خلا المدينة توصل لهاد المستوى من العجز المائي لي كيهدد اقتصاد مدينة.

من غير مشروع تحلية مياه البحر، كاينا مشاريع ديال 6 محطات لتدوير المياه العادمة لسقي المساحات الخضراء، مدارتش تا هي. دبا شكون خصو يتحاسب واش المنتخبين ولا الوالي؟.

سنوات طوال والمساحات الخضراء كتسقا بالماء الصالح للشرب، خطأ كبير بسبب تأخر إنجاز محطات تدوير المياه العادمة، اضافة الى عدم استعمال 27 عين فكازا كاضيع غير فالبحر ولا ف الصرف الصحي. تدبير سيء وغبي للماء فهاد المدينة، والسؤال علاش مكاينش محاسبة.

اليوم على القناة الثانية، صرح مولاي احمد افيلال المسؤول عن النطافة بالجماهة،  بالقول إن الوضع فكازا مقلق جدا، نحث البيضاويين بتخفيض استهلاك مياه الشرب، في ظل وجود سلوكيات تضر بالماء من خلال غسل السيارات الخاصة بالماء الصالح للشرب وسقي المساحات الخضراء بالماء الصالح للشرب.

افيلال قال فبلاطو الأخبار بالقناة الثانية بان المراقبة غاتكون عبر الشرطة الإدارية وشرطة المياه، غاتكون مخالفات زجرية، لأن المخزون غادي كينقص وغانضطرو نقطعو الما.

وكشف المتحدث ان الجماعة وقفات  جميع العدادات لي كتسقي المساحات الخضراء، وتم استرجاع 27عين لي كاضيع غانستعملوها ف سقي المساحات الخضراء لأنه ميمكنش نخليوها ضيع.

وشدد المصدر نفسه بلي شركات النظافة حبسناهم يغسلو بالماء الصالح للشرب ويستعملو العيون

يشار بلي جماعة الدارالبيضاء، دعت يوم امس الخميس، الساكنة البيضاوية إلى ترشيد استهلاك الموارد المائية المتوفرة واعتماد جميع الوسائل لعدم تبذيرها، وذلك لمواجهة الندرة والخصاص الذي يعرفه المغرب نتيجة ضعف التساقطات المطرية .

وأوضحت جماعة الدار البيضاء في بلاغ لها، أنه “بهدف ضمان الحق في الحصول على الماء والاستعمال العقلاني والمستدام لهذه المادة الحيوية، تدعو جماعة الدارالبيضاء الساكنة البيضاوية إلى ترشيد استهلاك الموارد المائية المتوفرة واعتماد جميع الوسائل لعدم تبذيرها، وذلك لمواجهة الندرة والخصاص الذي يعرفه المغرب نتيجة ضعف التساقطات المطرية التي أدت الى نقص مخزون السدود والفرشة المائية الجوفية المزودة لمدينة الدارالبيضاء”.

موضوعات أخرى