الرئيسية > آراء > سلفي متطرف يتسلل خلسة إلى موقع كود ويقوم بقرصنته! لسنا نواصب ولا موقف لنا من الشيعة ولا من السنة ولا من أي مذهب أو أي عقيدة
19/06/2020 13:00 آراء

سلفي متطرف يتسلل خلسة إلى موقع كود ويقوم بقرصنته! لسنا نواصب ولا موقف لنا من الشيعة ولا من السنة ولا من أي مذهب أو أي عقيدة

سلفي متطرف يتسلل خلسة إلى موقع كود ويقوم بقرصنته! لسنا نواصب ولا موقف لنا من الشيعة ولا من السنة ولا من أي مذهب أو أي عقيدة

حميد زيد – كود//

إلى قراء موقع كود الأوفياء.

إلى المساخيط الأعزاء.

إلى كل من يرى فينا موقعا حداثيا.

إلى كل من يرى فينا موقعا إباحيا.

إلى كل من يرى فينا مجموعة من الحمقى.

إلى كل من يقرأ كود ظنا منه أنه يقرأ العربية الفصحى.

إلى كل من يبذل جهدا في تهجي لغتنا.

إلى كل من يحب الأخبار غير المكتملة.

إلى كل من يعشق العناوين الطويلة.

إلى كل من يحب النقر على الأخبار مع إمكانية ألا يجدها.

إلى عشاق المفاجآت ونقط الحذف.

إلى القراء هواة مشاركة الصحفي صياغة الخبر. وتصحيحه.

إلى محبي الأخبار المفتوحة على كل الاحتمالات.

إلى كل من يدمن على الدخول إلى موقعنا بحثا عن المؤخرات.

إلى كل من يحب صحافة التبلويد في نسختها المغربية.

إلى كل من يرى فينا موقعا مدافعا عن الحريات. وعن الاختلاف. ومناهضا للأصوليات.

وللعنصرية.

إلى كل من يعتبرنا لائكيين.

إلى كل من يعتبرنا موقعا ساخرا.

لعلكم تفاجأتم. مثلنا. من خبر. نشرناه يوم أمس. يحذر من خطورة مواطن لبناني صار يمتلك مجموعة إعلامية مغربية.

والأدهى أننا حذرنا في هذا الخبر من عقيدة ذلك الشخص الشيعية.

ومثل أي موقع متطرف. وتكفيري. رددنا ما يقوله الطائفيون عن الشيعة. وأن من مبادئهم التقية.

وأنهم يضمرون عكس ما يعلنون.

وقد تحولنا يوم أمس إلى موقع لأهل السنة والجماعة.

وكنا النواصب

ضد الروافض.

وأعلنا عداءنا صراحة لعلي بن أبي طالب و”أهل البيت”.

ولذلك. فإنه من واجبنا أن نوضح لكم. التزاما منا باحترام قرائنا. وكي لا يقع أي سوء فهم.

ولئلا يظن أحد أننا غيرنا خطنا التحريري.

وأصبحنا داعشيين.

أنه لا دخل لنا في نشر ذلك الخبر.

وأنه لا يخصنا.

ومدسوس.

والذي دسه. قام بذلك. في غفلة منا. للإساءة إلينا.

ومن خلال تحقيق داخلي أولي أجريناه. فقد توصلنا إلى أن موقع كود تعرض للقرصنة.

وأن سلفيا فارا من الحجر الصحي.

تسلل خلسة إليه. في وقت متأخر من الليل. وكتب بتلك الطريقة العنصرية عن شخص شيعي.

لكن تحقيقا ثانيا ومعمقا. كشف لنا. أن من قام بتلك الفعلة.

هو صحفي منا.

وأن جهة ما مسخته إلى متطرف.

ونومته.

ثم كتبت ما كتبت باسمه. مستغلة تلك الفترة التي كان فيها غائبا عن الوعي.

ولم تكتف بذلك.

بل سكبت في الموقع مئات الخوارزميات السلفية.

ووزعتها على أقسام كود.

وعلى قسم الأخبار. وعلى صفحة الرأي.

ونخبركم قراءنا الأعزاء. أن الأشغال جارية على قدم وساق. لتنظيف موقع كود.

من التزمت المفاجىء الذي أصابه.

ومن الكراهية التي حلت به فجأة.

ولاسترجاع خطه التحريري من اللصوص الذين سرقوه.

ومن المد السلفي الذي اجتاحه.

كما نخبركم أن تقنيا متخصصا يقوم الآن بعملية فورماتاج لكل الزملاء

كي نعود كما كنا

وكي نظل كما كنا دائما

لا نميز بين سني وشيعي

ولا بين مسلم ومسيحي ويهودي.

والأكيد أن موقع كود مستهدف

وهذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها للقرصنة.

وكلم تتذكرون ذلك اليوم التاريخي الذي فتحتم فيه كود. لتكتشفوا أنه صار موقعا بورنوغرافيا.

والذي قام بذلك

لن يعجز عن مسخه إلى موقع للنواصب.

لكننا لن نرضخ

ولن نستسلم

ولن نصالح

وسنظل مخلصين لقرائنا المساخيط

ولخطنا التحريري

الذي يحدث أحيانا أن يهرب منا

وينفلت

وتصيبه دوخة

لكنه سرعان ما يعود إلى جادة الصواب

نادما على انحرافه

ومعتذرا.

موضوعات أخرى

13/07/2020 12:11

الاستقلال: غادي نصوتو ضد مشروع قانون المالية التعديلي والحكومة تعاملت مع مطالبنا بمنطق الرفض وجعلات هاجس التوازن المالي الضيق أولية المشروع

13/07/2020 11:45

السلطات المحلية زيرات الطرح مع صحاب الريسطورات فكازا مع دخول المرحلة الثالثة للتخفيف. معاقبة 7 مطاعم فآنفا 2 منها تابعة لفندقين مشهورين بعد رصد خروقات للتدابير الوقائية من كورونا