عمـر المزيـن – كود//

قال يهودا لانكري، السفير الإسرائيلي السابق لدى الأمم المتحدة، في تصريح خص به “كود”، إن قرار اعتراف دولة إسرائيل بسيادة المغرب على أراضي الصحراء المغربية، كان متوقعا.

وأضاف المسؤول الدبلوماسي الإسرائيلي قائلاً: “هذا القرار كنت أتوقعه من قبل، وكان ينتظر فقط الوقت المناسب، وهذا ما تم بالفعل، وهاد الاعتراف فرحو بيه مغاربة إسرائيل اللي كانو ديما أوفياء لوطنهم وملكهم”.

وكان الوزير الأول الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قد أكد أن موقف بلاده سيتجسد في كافة أعمال ووثائق الحكومة الإسرائيلية ذات الصلة، مشددا على أنه سيتم إخبار الأمم المتحدة، والمنظمات الإقليمية والدولية التي تعتبر إسرائيل عضوا فيها، وكذا جميع البلدان التي تربطها بإسرائيل علاقات دبلوماسية بهذا القرار.

وأفاد الوزير الأول الإسرائيلي في رسالة وجهها إلى الملك محمد السادس بأن إسرائيل تدرس، إيجابيا، فتح قنصلية لها بمدينة الداخلة، وذلك في إطار تكريس قرار الدولة هذا.