الرئيسية > آش واقع > سباق “الصحراوية”.. عيالات الداخلة لـ”كود”: حدث تافه واهانة لنساء الصحرا
21/02/2021 08:30 آش واقع

سباق “الصحراوية”.. عيالات الداخلة لـ”كود”: حدث تافه واهانة لنساء الصحرا

سباق “الصحراوية”.. عيالات الداخلة  لـ”كود”: حدث تافه واهانة لنساء الصحرا

علي الصافي كود الداخلة //

كعادتها كتحتاضن مدينة الداخلة دورة السباق النسوي والتضامني “الصحراوية” لي كانت أول دورة ليه سنة 2015 في الفترة ما بين 17 و 24 فبراير. السباق كتبيعو مولاتو واسمها ليلى اوعشي اللي عندها اوطيلات فالمدينة بشراكة مع شي حد اسمو السنوسي٬ قلنا كتبيعو هاد السيدة اللي ولات ملايرية باللي عندو طابع رياضي وتضامني وباللي المخزن كولو كيدعمها. لكن واش عيالات الداخلة كتعني ليهم شي حاجة هاد النشاط؟ اجيو نسمعو ليهم

“كود” ربطات الاتصال مع نساء الداخلة. سولاتهم دور هذه التظاهرة وأهميتها على المنطقة وهل كانت عندها نتائج إيجابية على المنطقة كيف مايقولو المنظمين وصحاب السباق.

واربطنا الاتصال بعدد من الفاعلات من أهل الداخلة، وجاوبتنا الفاعلة المدنية والسياسية م.ب من قبيلة اولاد ادليم بأن التظاهرة ماعندها اي انعكاس يذكر على المرأة المحلية بحيث أن هذا السباق بالنسبة ليها دخيل ماشي على خصوصية المرأة الصحراوية بل حتى فمطالبة المنظمين من النساء ما يلبسوش الملحفة فالسباق تضيف المتحدثة ل”كود”

واضافت الفاعلة المدنية بأن نساء الداخلة ماشي ضد التظاهرات لي من شأنها إعطاء انعكاس إشعاعي للمنطقة وإبراز مؤهلاتها السياحية واظهار ثقافتها ولكن السباق ماحافظ على المساحة لي خاصها تعطى لطابع للمرأة المحلية لي هي المستهدفة من التظاهرة.

فيما ذكرت الفاعلة الجمعوية ف.ب من ولاد دليم كذلك فاتصال مع “كود”، بأن ساكنة جهة الداخلة وادي الذهب يرحبون بأي تظاهرة أو مبادرة لي من شأنها تعاون فالاستثمار بالمنطقة، وتكون عندو نتائج إيجابية على شباب وشابات المنطقة وفخلق فرص للشغل خصوصا فالمجال السياحي بحكم توفر المنطقة على مؤهلات اقتصادية وسياحية مهمة.

ولكن خلال على سؤال “كود” حول أهمية السباق وانعكاساته على المرأة الصحراوية، أكدات بالحرف بأن محتوى السباق خاوي، ولا يعقل بأن المشرفين على تظاهرة “سباق الصحراوية” أنهم يفرضو شروطهم على النساء الصحراويات بترك الملحفة وهوما كينتمو لمجتمع معروف بلباس معين ومحافظتو على عاداتو وتقاليدو.

هذا واكدت م.خ إحدى الناشطات الفايسبوكيات من بنات الداخلة، بأن التظاهرة لا تعدو كونها استنزافا للمال العام ومساهمة فخلق أيام سياحية لبعض النساء الذين لا تربطهم صلة بالصحراء على حساب أبناء الجهة والمنطقة، مشيرة إلى ان السباق تخلى عن فكرة مشاركة المرأة الصحراوية لي كيحمل إسمها، واستعان بنساء يأتون من الشمال للمشاركة مستعدات لارتداء مايطلبونه المشرفين على السباق مقابل صرف مبالغ مالية من جيوب أبناء ومواطني الجهة.

من جهتها قالت إحدى الفاعلات المدنيات بأن الجهة بحاجة إلى مشاريع وأوراش ضخمة باش تساهم فتنمية المنطقة واقتصادها وبنياتها التحتية، ماشي مهرجانات ومسابقات فارغة المحتوى من اجل النهب والسرقة، مضيفة بأن الجهة بحاجة إلى تظاهرات ثقافية مغربية أصيلة وعندها علاقة بالتاريخ المغربي، وليس بعض النساء لي كيجيو للداخلة مقابل مبالغ مالية كبيرة كتصرف من خزينة الدولة.

موضوعات أخرى

07/03/2021 16:30

البروفيسور الابراهيمي عضو اللجنة العلمية: بريطانيا دات حصص المغرب من فاكسان استرازينيكا والصين كاتقطر علينا 500 الف جرعة مرة مرة