أنس العمري – كود///

ساركوزي عطا شهادة زوينة فحق المغرب والمغاربة فزمن محنة زلزال الحوز المدمر، الذي خلف حصيلة ثقيلة ديال القتلى والجرحى ونجم عنه تشريد مجموعة من الأسر بعد انهيار منازلها.

الرئيس الفرنسي السابق، وخلال استضافته في قناة “BFM”، كال أنه “كمجموعة من الفرنسيين أحب المغرب. لسبب أجهله، كنت كنتمنا نتزاد فشمال إفريقيا”، مضيفا “فالمغرب أحس أنني في بيتي. ليس لدي تفسير لماذا، لكن هذا البلد أحبه. أحب نبل وأناقة المغاربة وحرارة الاستقبال لديهم مهما كان مستواهم الاجتماعي”.

وزاد موضحا “أعتقد أنني أعرف جيدا ملك المغرب، وهو قائد كبير..”، ومضى مفسرا “المغرب صديق حميم لفرنسا.. وهاد الكارثة قاست المجتمع الفرنسي – المغربي.. إنهم قريبين جدا منا”.

وكال نيكولا ساركوزي أيضا “زلزال بقوة 7 درجات على سلم ريشتر مزعج، ومن الجيد رؤية الفرنسيين منزعجين من الكارثة التي ضربت المملكة”.