الرئيسية > كود سبور > رئيس فيديرالية مهنيي الرياضة: الأنشطة الرياضية نخفضات ب 64 في المائة مع هاد الازمة
27/09/2021 16:20 كود سبور

رئيس فيديرالية مهنيي الرياضة: الأنشطة الرياضية نخفضات ب 64 في المائة مع هاد الازمة

رئيس فيديرالية مهنيي الرياضة:  الأنشطة الرياضية نخفضات ب 64 في المائة مع هاد الازمة

الدار البيضاء و م ع/

في حوار خص به وكالة المغرب العربي للأنباء يعرض رئيس الفيدرالية المغربية لمهنيي الرياضة ،المهدي السكوري العلوي ،وجهة نظره حول واقع صناعة الرياضة في المغرب و يتوقف عند الاثار التي خلفها قرار اغلاق القاعات الرياضية .

1-في بضع كلمات ،هل من تقديم للفيدرالية المغربية لمهنيي الرياضة ؟

تأسست الفيدرالية المغربية لمهنيي الرياضة في يونيو 2021 من أجل توحيد وهيكلة صناعة الرياضة في المغرب ، من خلال جعل نفسها كمحاور موثوق وشرعي مع الشركاء المؤسسيين والماليين والإعلاميين … من خلال عملها ، وبالتعاون مع السلطات العمومية ومجموع المشهد الرياضي ، ترغب الفيدرالية المغربية لمهنيي الرياضة الانخراط في تفعيل و تأهيل و تثمين الرياضية المغربية .

تطمح الفيدرالية المغربية لمهنيي الرياضة الى الاضطلاع بدورها بشكل كامل كفاعل رئيسي في الرياضة المغربية إلى جانب الدولة والنسيج الجمعوي.

الفيدرالية المغربية لمهنيي الرياضة هي هيئة تمثيلية لمختلف قطاعات القطاع: البيع بالتجزئة ، المعدات والبنية التحتية ، المؤسسات ، الاستشارات ، الأحداث ، المقاولات الناشئة ، القاعات الرياضية ، التكوين ، السياحة ، الإعلام …

2-ما قراءتكم في واقع قطاع صناعة الرياضة في المغرب؟

صناعة الرياضة تأثرت بشكل خاص بالجائحة على مستوى جميع القطاعات التي تتشكل منها:الأحداث الرياضية لم تستأنف بعد، والقاعات الرياضية أغلقت أبوابها من جديد والاستثمارات في البنية التحتية لم تسجل من قبل هذا المستوى من الانخفاض… بحسب دراسة أجرتها في مارس الماضي “ستاديا” و”سبور ماندجمانت سكول”، فقد عرفت الأنشطة انخفاضا بنسبة 64 في المائة، في المقابل شكلت هذه الأزمة الصحية حافزا لعدد كبير من رجال الأعمال الذين أطلقوا مقاولات ناشئة متخصصة في الرياضة.

3-بعد بضعة أشهر من استئناف النشاط ، قررت الحكومة في 2 غشت الماضي إغلاق القاعات الرياضية للحد من انتشار كوفيد -19. كيف تلقى المهنيون في القطاع هذا القرار؟

العديد من الدراسات الدولية تبين أن الذهاب إلى قاعة الرياضة ليس أكثر خطورة من الذهاب إلى المقهى أو مركز تجاري. ناهيك عن أنه منذ إعادة افتتاح القاعات الرياضية لم يتم تسجيل أي بؤرة فيها . قبل هذا الإعلان، كان مهنيو اللياقة البدنية يأملون في إعادة إقلاع نشاطهم.العديد منهم أعادوا الاستثمار في قاعاتهم الرياضية. لكن قرار الحكومة هذا وضع المهنة بأكملها في وضع معقد للغاية.

4-ما هي المقترحات و البدائل التي تطرحونها لاستئناف نشاطكم؟

في المقام الاول نطالب بإعادة فتح القاعات الرياضية بشكل مستعجل مع استخدام الجواز الصحي للولوج إليها، كما هو معمول به في أوروبا.عقب ذلك يتعين إطلاق نقاش مع الحكومة الجديدة من أجل وضع خطة إنعاش حقيقية تستهدف صناعة الرياضة برمتها، والتي تلعب دورا مهما في المجالات الاقتصادية والاجتماعية وأيضا الصحية.

موضوعات أخرى