الرئيسية > آش واقع > رئاسيات موريتانيا. المرشحين ضاربين الطم على قضية الصحراء
10/06/2019 11:30 آش واقع

رئاسيات موريتانيا. المرشحين ضاربين الطم على قضية الصحراء

رئاسيات موريتانيا. المرشحين ضاربين الطم على قضية الصحراء
الوالي الزاز -كود- العيون ////
تغاضى جل المترشحين للرئاسيات الموريتانية عن التطرق لقضية الصحراء وتوجهاتهم بخصوص النزاع في حالة الفوز بالإستحقاق الإنتخابي المقرر في الثاني والغشرين من يونيو الجاري.
وأعرض أبرز مرشحين للإنتخابات الرئاسية، ويتعلق الأمر بكل من وزير الدفاع السابق محمد الشيخ محمد أحمد الشيخ الغزواني المدعوم من نظام محمد ولد عبد العزيز، وسيدي محمد بوبكر بوسالف المدعوم من رجل الأعمال المعارض محمد ولد بوعماتو عن الخوض في الملف او رسم لمحة عن نواياهم حوله، حيث إستبعداه بصفة تامة عن مهرجاناتهم ولقاءاتهم الإنتخابية، على الرغم من الخزان الإنتخابي الكبير الذي يوفره صحراويون قاطنون بمدن كانواذيبو والزويرات، أو قاطنون بمخيمات تندوف يتوفرون على الجنسية الموريتانية، مُفضلين تخصيص مجمل خطاباتهم للوضع الداخلي والدوران في فلك تعزيز مكانة موريتانيا إقليميا.
ومن جانبه نفى مصدر مقرب من حملة المترشح محمد سيدي مولود ل”كود” إتيان المرشح على التعاطي مع نزاع الصحراء من قريب أو بعيد في تجمع إنتخابي يوم الجمعة الماضي، نافيا ما نقلته وسيلة إعلام إفريقية من تصريحات مؤكدا أن لا صحة لها وأنها غير حقيقية البتة ومن وحي خيال كاتبها المجهول.
وتجدر الإشارة أن ستة مرشحين سيخوضون الرئاسيات الموريتانية يتقدمهم المرشح محمد الشيخ محمد أحمد الشيخ الغزواني؛ وسيدي محمد بوبكر بوسالف؛ ثم برام الداه الداه اعبيد؛ ومحمد سيدي مولود؛ ومحمد الأمين المرتجي الوافي؛ ثم كان حاميدو بابا.

موضوعات أخرى