الوالي الزاز -كود- العيون///

[email protected]

تنقل المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة لنزاع الصحراء، ستافان دي ميستورا، عصر اليوم إلى مقر اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان العيون الساقية الحمراء، حيث عقد اجتماعا مطولا رفقة رئيسها والأعضاء، انطلق على الساعة الرابعة عصرا ليختتم في السادسة مساءً.

واستمع المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة لنزاع الصحراء، ستافان دي ميستورا، خلال الاجتماع إلى عرض تفصيلي شامل حول عمل اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان العيون الساقية الحمراء، ودورها وعملها والبرامج التي تعمل عليها في سبيل تثبيت ثقافة حقوق الإنسان بالمنطقة ونشرها واحترامها، وجهودها الرامية إلى تعزيزها حفظا لكرامة ساكنة الصحراء وصونا لحقوقها.

وحسب معطيات خاصة تحصلت لـ”گود”، فقد بسط رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان، توفيق البرديجي، أمام أنظار المبعوث الشخصي ستافان دي ميستورا، استراتيجية عمل اللجنة الشمولية الهادفة لتعزيز ونشر ثقافة حقوق الإنسان والتعريف بها على مستوى المنطقة، لاسيما حقوق الطفل والمرأة والمهاجرين والحقوق الاقتصادية والاجتماعية والحقوق الثقافية وغيرها.

ووفقا لمصادر “گود” فقد قدم رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان العيون الساقية الحمراء، للمبعوث الشخصي جملة من المعطيات والأرقام التفصيلية، فيما يخص برنامج اللجنة ودفاعها عن حقوق الإنسان وحمايتها، سواء من خلال المرافعة عن بعض الملفات أو تنظيم اللقاءات والندوات ذات الطابع التعريفي بها، وكذا مواكبة مختلف الحالات التي تلجأ للجنة الجهوية دون تمييز.

وبسط رئيس اللجنة أمام أنظار المبعوث الشخصي، ستافان دي ميستورا، جهود اللجنة من أجل صيانة الحقوق والحريات في المنطقة، والمنافحة عنها والنهوض بها وترقيتها، بالإضافة لعمل اللجنة في رصد وتتبع الحالات سواء المبلغ عنها أو غير المبلغ عنها والتثبت منها، وكذا تنظيم زيارات لمختلف المؤسسات العمومية محل الشكاوي وإعداد تقارير عنها.

ويشار أن لقاء المبعوث الشخصي ستافان دي ميستورا الذي إنتهى على الساعة السادسة مساء هو الأخير اليوم الثلاثاء، في انتظار استمرار برنامجه في العيون يوم غد الأربعاء قبل المغادرة نحو الداخلة مساءً والتي سيقضي فيها يوما واحدا.