كود – الرباط///

تفتحات، قبل قليل من بعد ظهر اليوم الجمعة، أشغال الجلسة الافتتاحية للبرلمان في الدورة التشريعية الثانية، على إيقاع جدل كبير.

الجدل كان موضوعو ترأس حمدي ولد الرشيد، النائب البرلماني عن دائرة العيون، للجلسة.

ودارت المعارضة البرلمانية ملاحظات فهاد الشأن، إذ علق عبد الله بووانو، رئيس المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، على ترؤس النائب حمدي ولد الرشيد للجلسة التشريعية لوجود من هو أكبر سنا منه.
وفهاد الصدد، طالب بوانو بكشف الاسم المتغيب وما إن كان المجلس قد توصل بما يفيد اعتذاره.

طالب بوانو رد عليه ولد الرشيد بالقول بأن الأكبر سنا في حالة مرض، وزاد مخاطبا رئيس المجموعة النيابية للعدالة والتنمية النائب الأكبر سنا كتعرفو وهو محمد بودلال”.