وكالات//

في خطوة مثيرة للجدل، شارك رجل الأعمال الشهير إيلون ماسك صورة على منصات التواصل الاجتماعي تصور مستقبلا “قاتما” محتملا للبشرية.

وتظهر الصورة روبوتا يشرح لروبوت آخر، يفترض أنه أصغر سنا، أن الدماغ البشري المعروض هو “المعالج الأصلي”، في تلميح إلى انقراض العقل البشري.

وتعكس الصورة التي شاركها ماسك المخاوف المتزايدة من تأثير الذكاء الاصطناعي على مستقبل البشرية.