الرئيسية > آش واقع > دق “كورونا” وصل للمغرب. الإفلاس بدا كيحوم على التجار اللي سلعتهم حصلات فالصين.. ومواد كتستعمل فصناعة الألبسة بدات كتغبر من السوق
20/02/2020 17:30 آش واقع

دق “كورونا” وصل للمغرب. الإفلاس بدا كيحوم على التجار اللي سلعتهم حصلات فالصين.. ومواد كتستعمل فصناعة الألبسة بدات كتغبر من السوق

دق “كورونا” وصل للمغرب. الإفلاس بدا كيحوم على التجار اللي سلعتهم حصلات فالصين.. ومواد كتستعمل فصناعة الألبسة بدات كتغبر من السوق

أنس العمري –كود///

“كورونا” كتهدد مغاربة بالموت ماديا. الوباء القاتل، الذي يواصل حصد الأرواح في الصين ودول أخرى، امتدت خسائره الفادحة إلى المغرب، حيث بات شبح الإفلاس يتهدد عدد من رجال الأعمال والتجار، خاصة الذي يستثمرون في قطاع الألبسة والأحذية.

وحسب ما أكدته مصادر متطابقة، لـ “كود”، فإن السبب في مواجهة هذه الوضعية المالية الصعبة هو عدم السماح لسفن قادمة من الصين، ومحملة بسلع، بالانطلاق في اتجاه ميناء الدار البيضاء، حيث منع رسوها، في إطار الترتيبات الوقائية المتخذة لمنع دخول الفيروس للمملكة، خاصة عبر المنافذ الجوية والبواخر القادمة من البلدان التي أعلنت عن إصابات مؤكدة بالفيروس فوق أراضيها.

وذكرت المصادر نفسها، لـ “كود”، أن رجال أعمال وتجار كانوا توجهوا، قبل شهور عدة، إلى الصين، حيث أبرموا صفقات للتزود بالسلع وأدوا ثمنها، قبل أن يتفاجأوا بظهور هذا الوباء القاتل ليعطل تسلمهم بضاعتهم، التي تضم أيضا مواد تستعمل في صناعة الألبسة والتي بدأ يسجل اختفاءها من السوق.

ويأتي استحضار متاجرين في القطاع لاحتمال السقوط في سيناريو كارثي قد ينهي أعمالهم التجارية، في وقت يتوقع فيه مهنيون أن تعرف الأسواق المغربية ارتباكا في التزود بالشاي المستورد من هذا البلد الآسيوي.

وتشير المعطيات المتوفرة إلى المستوردين المغاربة استوردوا السنة الماضية ما يناهز 62 ألف طن من الشاي الصيني، الذي يعد من المكونات الرئيسة في المائدة المغربية، بقيمة إجمالية تجاوزت 1.7 مليار درهم، مشيرا إلى وجود قلق في أوساط المهنيين من مغبة وقوع ارتباك في تزويد السوق الوطنية بمادة الشاي بسبب قرار الصين إغلاق مصانع الشاي بها لكبح انتشار الفيروس المعدي.

موضوعات أخرى

31/03/2020 10:12

فعز أزمة “كورونا”.. جمعيات الممرضين كتفضح النقص فالأطر الطبية والتمريضية فالمغرب وكتطالب بتوظيف الأطباء والممرضين البطاليين بدون مباراة

31/03/2020 10:00

واش بوعشرين غادي يستافد من العفو زمن كورونا؟ نتمناو. مراتو: قلبي كينبئني باللي جلالة الملك غادي يفرح لكثير ومنهم توفيق