الرئيسية > آش واقع > دعوة للاضراب على الخدمة تكريما لضحايا فاجعة طنجة.. ومطالبة بتحديد المسؤوليات باش يتعاقب كل واحد عندو يد فهاد الموصيبة اللي وقعات
09/02/2021 11:50 آش واقع

دعوة للاضراب على الخدمة تكريما لضحايا فاجعة طنجة.. ومطالبة بتحديد المسؤوليات باش يتعاقب كل واحد عندو يد فهاد الموصيبة اللي وقعات

دعوة للاضراب على الخدمة تكريما لضحايا فاجعة طنجة.. ومطالبة بتحديد المسؤوليات باش يتعاقب كل واحد عندو يد فهاد الموصيبة اللي وقعات

أنس العمري – كود //

دعوة للتوقف عن العمل تكريما لضحايا فاجعة طنجة. الدعوة أطلقها المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل، مقترحا تحديد فترة التوقف ما بين 11:00 إلى 12:00 من صباح يوم الجمعة المقبل.

وأكدت المنظمة، بلاغ لها توصلت «كَود» بنسخة منه، أن هذه المأساة تستوجب الإدانة بأشد التعابير، والمطالبة الملحة بتحديد المسؤوليات ومعاقبة كل من يتحمل المسؤولية من قريب أو بعيد في وقوع هذه الكارثة المفجعة.

كما عادت لتنبه من جديد إلى حجم الاستغلال البشع الذي يتعرض له العاملات والعمال المغارية في معامل ومصانع سرية داخل مرائب وبنايات مغلقة في بيئة عمل غير لائقة ولا آمنة وفي غياب أدنى شروط السلامة والصحة المهنية وبأجور هزيلة لا تعير اعتبارا للتشريعات القانونية على علاتها، مشيرة إلى أن المسؤولية السياسية والأخلاقية والإدارية تقع بشكل لا لبس فيه على الحكومة والإدارات التابعة لها التي لا يمكن لها أن تدعي جهلها بوجود أماكن عمل كهاته التي تفتقد لأبسط الشروط، ولا جهلها بما يجري فيها من خرق سافر للقانون.

وأضافت «وزارة الشغل والادماج المهني مؤتمنة على احترام قانون الشغل ويقع على عاتقها مراقبة تطبيق النصوص القانونية، والتنظيمية المعمول بها في المقاولات، والمؤسسات التابعة للدولة، والجماعات المحلية، عبر جهاز تفتيش الشغل، الذي حددت المادة 532 من مدونة الشغل ضمن اختصاصاته بالإضافة إلى السهر على تطبيق الأحكام التشريعية والتنظيمية المتعلقة بالشغل، إحاطة السلطة الحكومية المكلفة بالشغل علما بكل نقص أو تجاوز في المقتضيات التشريعية والتنظيمية المعمول بها »، مبرزة أن «مسؤولية الوزارة، والحكومة بصفة عامة، قائمة ولا يمكن التملص منها لأنها أضربت صفحا عن تطوير وتحديث وتقوية قطاع مفتشي الشغل والمصالح الطبية للشغل، والاهتمام بظروف عملهم المهني وكل ما يخص حفظ الصحة والسلامة المهنية والوقاية مما يمكن أن يعترض له مفتشو الشغل من مخاطر مهنية، بما يمكنهم من أداء مهامهم على الوجه المطلوب».

وذكرت أن المعطيات الأولية حول المعمل الذي وقعت به الفاجعة تفيد أنه يقع خارج كل الضوابط القانونية وينتهك بشكل صارخ مقتضيات القانون رقم 65.99 المتعلق بمدونة الشغل الصادر بتنفيذه الظهير الشريف رقم 1.03.194 بتاريخ 11 سبتمبر 2003، الذي يلزم المشغل، أن يتخذ جميع التدابير اللازمة لحماية سلامة الأجراء وصحتهم، وكرامتهم، لدى قيامهم بالأشغال التي ينجزونها تحت إمرته وفي احترام تام للمقتضيات القانونية والتدابير المتعلقة بحفظ الصحة والسلامة، بما فيها التدابير والإجراءات الاحترازية المتخذة لحماية سلامة الأجراء وصحتهم من عدوى الإصابة بفيروس (كورونا) ـ (كوفيد ـ 19)، في مقرات عملهم، وذلك تحت طائلة المتابعة القضائية، مضيفة أنه «من واجب الحكومة سياسيا وأخلاقيا وقانونا القيام بتحقيق شامل في ظروف وأسباب الحادث الإنساني المؤلم واتخاذ ما يلزم من إجراءات وقرارات حتى لا تتكرر مثل هذه المأساة ولا نفزع في أرواح أخرى».

موضوعات أخرى

24/02/2021 20:30

جايحة كورونا زادت قلبات حال المغاربة. المورال طايح وكلشي مبرزط من صحاب القهاوي والريسطوارت وغيرهم.. وعبد الفضل لـ”كَود”: حتى لدابا معندناش رؤية وخاص الحكومة تفكر فهادشي

24/02/2021 19:30

ضروري من إلغاء القوانين اللي كتجرم المثلية وحماية هاد الفئة من العنف الأسري والمجتمعي.. تقرير كحل على أوضاء المثليين فالمغرب فزمان كورونا: تضررو بزاف بسباب حملات التشهير اللي تزامنات مع الحجر الصحي

24/02/2021 18:30

روبرتاج. عصابات “الابتزاز” مازالة فواد زم.. بعد ما طاح رونار ضحية ليهم خبراء وفاعلين حللو الظاهرة عبر “كود”: هاد الجرائم من الصعب القضاء عليها حيت سرية.. وسببها الفقر اللي كيعيشوه ولاد المنطقة