الرئيسية > آراء > خاص الواحد يكون عمى باش مايشوفش الخدمة الكبيرة لي دارت الدولة في قطاع الفلاحة وفك العزلة على العالم القروي.. منطقة معزولة بحال بويبلان راه واصلها الضو والطريق كتدوز واخا بيست
22/02/2021 15:00 آراء

خاص الواحد يكون عمى باش مايشوفش الخدمة الكبيرة لي دارت الدولة في قطاع الفلاحة وفك العزلة على العالم القروي.. منطقة معزولة بحال بويبلان راه واصلها الضو والطريق كتدوز واخا بيست

خاص الواحد يكون عمى باش مايشوفش الخدمة الكبيرة لي دارت الدولة في قطاع الفلاحة وفك العزلة على العالم القروي.. منطقة معزولة بحال بويبلان راه واصلها الضو والطريق كتدوز واخا بيست

محمد سقراط-كود///

خاص الواحد يكون عمى باش مايشوفش الخدمة الكبيرة لي دارت الدولة من ناحية التشجيع على الفلاحة والسقي بالتنقيط، فين مكنخرج نواحي فاس ومكناس جيهة عين الحنوش وبطيط وسبع عيون وعموما سهل سايس، مكاين غير الفارم والخدمة والجعاب ديال الكوتاكوت، والمنطقة غادا كتحول من زراعة الحبوب للتشجير، خصوصا في الاراضي لي ماكبيراش، وكاين ناس عندهم طروفة ديال الأرض غير صغار ودايرين ليهم البير والسقي بالتنقيط، تقريبا قلالت بزاف الأراضي لي بلا سقي وممصلوحاش، كذلك نواحي بولمان وصفرو والمنزل، والديور واصل ليهم الضو واخا في آخر الدنيا، ولي ماواصلوش الضو راه داير الطاقة الشمسية، والنتيجة ديال هادشي راه أي مغربي غير يطل من الشرجم غادا تبانليه الخضرة موجودة وطرية والثمن مناسب، وداكشي لي كان كيطرى شحال هادي فاش كان كتقطع شي خضرة سواء ماطيشة أو بصلة أو بطاطا وكتوصل لشي أثمنة خيالية كاع مابقى كيوقع السوق شبعان والخير شايط.

ولكن للأسف الناس بزاف كيبقاو يتداولو غير تصاور الكحط والشيح والريح أو الديور المعزولين بالثلج ويتباكاو عليهم، بحال الى المغرب كلو كيتقطع بالثلج والناس كتبقى تموت بالبرد، طبعا لي غادي تشدو عاصفة ديال الثلج برا الدار كان يسرح أو يدير شي حاجة خرى سواء في المغرب او كندا أو ميريكان راه كيموت، الإختلاف كيكون في سرعة عملية الإنقاذ والإمكانيات، أما عاصفة ثلجية غادي تقتل أي واحد لقاتو برا الدار، منطقة بويبلان حقا مهمشة الطريق رايبة ومكرفصة وخلوية وكتخلع، مشيت ليه من جيهة هرمومو عبر الطريق 504 لي غير كتفوت هرمومو وتوصل لفج الأرج كيولي بيست صعيبة بزاف ومكرفصة، ومع ذلك كاين الطراكس ديال الثلج تم وسط الجبال والضو واصل حتى لتم واخا أصلا الديور قلال بزاف مكنظنش فايتين عشرة كل وحدة فين، من بعد دخلت في الطريق507 ولي كتوصل لأول محطة تزلج في المغرب، المنطقة زوينة بزاف ولكن منسية نوعا ما، غير هو راه كاين شي ديور ساكنين تحت الجبل مباشرة في منطقة الثلج كيفوت فيها ميترو وكيطول، منطقيا آشنو غادي تدير الدولة لدار وحدة تحت الجبل، افضل حل هو يتجمعو دواور عوض كل واحد لاصق في جبل في جيهة، وهادشي الدولة لي خاص تديرو.

أو أنها تروج المنطقة ولي الصراحة صعيب شوية الحال، مثلا إفران راه جا وسط المغرب قريب لكولشي ولاغلب المدن الكبار، الطريق لي مخيرة ويمكن تدوز النهار فيه وتهبط تبات في المدن لي حداه، الحاجب أزرو إيموزار فاس مكناس، بويبلان أقرب مدينة صغيرة ليه هي ايموزار مرموشة لي براسها جايا معزولة ومهمشة من جيهة تازة كاينة كثر من تسعين كلم كلها فيراجات وجبال والطريق ضيقة بزاف واخا المناظر من أجمل ماكاين في المغرب، ولكن في نفس الوقت مكاين فين تبات الى شدك الليل تم، وعموما المنطقة ماشي بداك السوء والعزلة والإنقطاع على العالم لي كيروجوه عليها، والأمور غادا تتحسن تم بحال كيف غادا كتحسن في المغرب كامل.

موضوعات أخرى