محمود الركيبي -كود- العيون //

علمت “كود” من مصادر مطلعة بأن م.حمدي ولد الرشيد، قال فكلمتو باسم منتخبي مدينة العيون، خلال الاجتماع للي عقدوه منتخبو جهة الساقية الحمراء بالمبعوث الشخصي للأمين العام ستافان دي ميستورا، بمقر القصر البلدي، بأنهم ممثلو الساكنة وتمكنو من تحقيق هذا المنصب بعد انتخابات نزيهة وشفافة شاركت فيها جميع أطياف المجتمع بالجهة، كما حققت نسبة الانتخابات معدلات مرتفعة فعمليات التصويت وأفرزت ذلك صناديق الاقتراع.

وأضاف ولد الرشيد فكلمتو أمام ستافان دي ميستورا، بعد الترحيب به فالأقاليم الجنوبية للمملكة المغربية، بأن غالبية ساكنة الصحراء تدعم مبادرة المملكة المغربية لحل النزاع المفتعل من خلال الحكم الذاتي، موضحا بأن المنطقة تعيش على وقع تنمية مستمرة وازدهار وانفتاح على عدد من القطاعات، مما جعلها واجهة للاستثمار الدولي.

ولد الرشيد طالب من المبعوث الأممي الاطلاع، على أوراش التنمية التي جعلت من الأقاليم الصحراوية جنة خضراء، مشيدا بالدور الكبير الذي بدله المغرب في تنمية أقاليمه الجنوبية والاهتمام الكبير الذي يوليه الملك محمد السادس لهاته الربوع العزيزة على الشعب المغربي قاطبة.

وأوضح ولد الرشيد، للمبعوث الأممي بأن المملكة المغربية لطالما التزمت بالمعاهدات والمواثيق الدولية فقضية الصحراء، وتحافظ على أمن واستقرار المنطقة ضد المخاطر الإرهابية والتي يعد مصدرها منطقة الساحل، كما فتحت أباب أمام أبنائها المحتجزين فتندوف من طرف جنرالات العسكر فالجزائر، من خلال عدة مبادرات ملكية.