الرئيسية > آش واقع > حكومة أخنوش عازمة على الاستثمار بقوة ف الانجازات الدبلوماسية اللي تحققات حتى لدابا بقيادة الملك محمد السادس
11/10/2021 17:45 آش واقع

حكومة أخنوش عازمة على الاستثمار بقوة ف الانجازات الدبلوماسية اللي تحققات حتى لدابا بقيادة الملك محمد السادس

حكومة أخنوش عازمة على الاستثمار بقوة ف الانجازات الدبلوماسية اللي تحققات حتى لدابا بقيادة الملك محمد السادس

أنس العمري – كود //

حكومة أخنوش عازمة على الاستثمار بقوة في التراكمات الدبلوماسية التي حققتها بلادنا تحت القيادة الدبلوماسية للملك محمد السادس، والمتجسدة في جدية ونجاعة مقترح الحكم الذاتي بالصحراء المغربية والاعتراف الأمريكي بسيادة المملكة على جميع ترابها، في ظل ارتفاع وتيرة التمثيل الدبلوماسي الأجنبي بأقاليمنا الصحراوية، والصورة المشرقة التي أضحت للبلاد داخل القارة الإفريقية وباقي الملتقيات الأممية.

وعبرت عن ذلك، في البرنامج الحكومي الذي قدمه عزيز أخنوش، اليوم الإثنين، أمام مجلسي النواب، إذ أكد أن الحكومة ستبقى ملتفة وراء الملك الضامن لحوزة البلاد، وستسير على النهج الملكي القويم للطي النهائي لملف الصحراء المغربية، وذلك بالاعتراف الذي لا لبس فيه، بالسيادة الوطنية وبإقرار الحل السياسي الذي قدمه المغرب والذي لقي تجاوبا واسعا لدى المنتظم الدولي.

كما ستعمل، يضيف أخنوش، جاهدة على حسن تنفيذ التوجيهات الملكية السامية، وذلك بتسخير كافة الإمكانيات والوسائل الكفيلة بتمكين القوات المسلحة الملكية من الاضطلاع بالمهام المنوطة بها في الدفاع عن حوزة الوطن ووحدته الترابية، وفي الحفاظ على الأمن والاستقرار وسلامة المواطنين وكذا بالمهام التي تشارك فيها في إطار عمليات حفظ السلام والأمن الدوليين.

وأوضح أنها ستعمل كذلك على الاستثمار الأفضل للإجماع الوطني حول الوحدة الترابية، وعلى الإشارات القوية الصادرة عن نسبة التصويت الكبيرة في الأقاليم الجنوبية في الاستحقاقات الأخيرة، وعلى الحضور القوي للمملكة المغربية داخل مختلف المحافل والتكتلات، والقوى الاقتصادية والاجتماعية والسياسية الدولية، مؤكدا التزامها بالتجند وراء الملك للتصدي للتحديات الخارجية والدفاع عن المصالح العليا للوطن، ودعم الدبلوماسية البرلمانية، وتعزيز قدرات الدبلوماسية الموازية والدبلوماسية الاقتصادية والثقافية، نصرة لقضيتنا الترابية، وتقوية للدور الذي تضطلع به بلادنا على الصعيد القاري والدولي.

كما سيشمل هذا التوجه مواصلة، حسب رئيس الحكومة، دعم مسار التنمية بأقاليمنا الجنوبية، والوفاء بكل الالتزامات المعلنة سابقا، وتسريع تنفيذ مختلف المخططات والبرامج التنموية المسطرة، في إطار وحدتنا الترابية والوطنية، المسندة باختياراتنا للجهوية المتقدمة. هذا الورش الأخير الذي ستعمل الحكومة على الإسراع باستكمال إرساءه.

وفي هذا السياق، أشار إلى أن الحكومة ستعمل على توطيد خيار الجهوية كخيار دستوري وديمقراطي وكبديل تنموي لتعثر السياسات العمومية المركزية والممركزة في القضاء على التفاوتات المجالية، فيما يخص الاستثمارات والولوج إلى الخدمات العمومية الأساسية، وبالتالي انعكاس ذلك على التوزيع العادل للثروة بين الجهات. كما ستعمل على نقل اختصاصات واسعة من الدولة إلى الجهة، من خلال إبرام برامج تعاقدية بين الدولة والجهات وفق مقاربة ترتكز على النتائج، وعلى نحو يضمن الاستقلالية في التدبير المالي والإداري للجهة، ويجعل من هذه الأخيرة قطبا تنمويا حقيقيا ورافعة للتنمية البشرية والارتقاء الاجتماعي وشريكا أساسيا للدولة.

موضوعات أخرى

19/10/2021 16:00

هاد القرار كان خاصو يتدار شحال هادي، أنا نيت فاش لقحت ولقيت راسي باقي خاص ندخل مع التسعود وممنوع من الحمام ولاصال وشلا بلايص بحالي بحال لي مملقحش جاتني في شكل، إذن علاش غادي ينوض الواحد يتلقح وهو داخلو الشك فيه

19/10/2021 15:30

ارميلي غاتخدم بمقاربة استباقية ف معالجة مشاكل كازا.. وأولها تجنب تكرار السيناريو ديال فيضانات العام الفايت – تغريدة

19/10/2021 15:00

نناشد نعمان لحلو التدخل لتهدئة الأوضاع بين الرابورات المغاربة والجزائريين! الراب كسلاح محظور يطلق قذائف الجهل والأحقاد البدائية