احمد الطيب – كود الرباط//

رد شعبي كبير وقوي على دعاة الظلام وكارهي الفن، اليوم فمنصة السويسي لمهرجان موازين، حضرو الالاف خصوصا الشباب عشاق الراب، حيث ليلة السبت حضر فيها الديجي والمنتج المريكاني ميترو بومين.

على عكس ما يكتبه بعض انصار الظلام وكارهي الفن، اليوم الشعب رد على دعوات السلفيين والاسلاميين. الالاف حضرو وبداو الحيحة فالسويسي، طرقان عامرة والجمهور باقي كيجي. مدينتا الرباط وسلا، ابتداء من مساء البارح الجمعة، استعدو لاحتضان لقاءات استثنائية بين الجمهور وفنانين بارزين، في إطار الدورة الـ19 لمهرجان موازين- إيقاعات العالم، وفق بلاغ الجهة المنظمة.

ويعود المهرجان، الذي تنظمه جمعية مغرب الثقافات، بعد غياب أربع سنوات بسبب جائحة “كوفيد”، ليسعد عشاق الموسيقى الذين ينتظرون بفارغ الصبر هذه العودة الكبيرة ببرنامج حافل، تحت شعار “التنوع والاحتفال”.

وتعكس الحفلات الموسيقية المبرمجة خلال الأمسية الافتتاحية، والتي تتزامن مع عيد الموسيقى الذي يتم الاحتفال به في 21 يونيو في جميع أنحاء العالم، البرنامج الواعد الذي يتميز على الخصوص بالعودة المرتقبة لكارول سماحة، التي ستضيء سماء المهرجان مرة أخرى بأغانيها الرومانسية الشهيرة التي يعشقها جمهور موازين.