عن أخبار اليوم:

بعد الإطاحة به في الزلزال السياسي، أثير إسم الوزير السابق، محمد حصاد، أمس الخميس، خلال الجلسة الأخيرة لملف «كازينو السعدي»، أمام غرفة الجنايات الاستئنافية بمراكش.

ويتعلق الأمر بالفترة التي كان فيها واليا على جهة مراكش ـ الحوز، فقد ورد أورد شاهد الإثبات الوحيد في القضية تفاصيل مثيرة عن شريط صوتي أثير فيه دور حصاد في عملية تفويت «الكازينو».