الرئيسية > آش واقع > حركة الجيليات الصوفر ف فرنسا وصعود اليمين المتطرف أثرو على حصيلة الحكومة والعهدة على بنعرفة
14/05/2019 10:00 آش واقع

حركة الجيليات الصوفر ف فرنسا وصعود اليمين المتطرف أثرو على حصيلة الحكومة والعهدة على بنعرفة

حركة الجيليات الصوفر ف فرنسا وصعود اليمين المتطرف أثرو على حصيلة الحكومة والعهدة على بنعرفة

هشام أعناجي ــ كود الرباط//

كشف رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، خلال تقديمه لحصيلة نصف الولاية الحكومية، عن تأثر الاقتصاد المغربي باتساع التوترات في العالم واحتدام تنفس القوى الدولية على بسط نطاق نفذها وصراعها على موارد الطاقة والثروة.

وقال العثماني، وفق نص الحصيلة الذي توصلت به “كود”، :”تم تنصيب الحكومة في سياق اقتصادي صعب جراء اتساع رقعة التوترات بسبب احتدام تنافس القوى الدولية على بسط نطاق نفوذها وصراعها على موارد الثروة والطاقة. في المقابل شهد العالم تراجعاً اقتصاديا لعدد من الشركاء التقليديين للمغرب، مما جعل بعضها يواجه احتجاجات اجتماعية طال أمدها” في إشارة واضحة إلى الشريك الأول للاقتصاد المغربي أي دولة فرنسا التي لا تزالت تعاني مع احتجاجات الجيليات الصفر.

وأضاف العثماني، وفق نفس الحصيلة التي قدمها أمام البرلمان بغرفتيه مساء يوم الاثنين 13 ماي الجاري، بالقول :” بل الواقع اليوم يشهد عن عجز متنام للاستجابة للطلب الاجتماعي المتزايد أمام قصور هيئات الوساطة عن تأطير المجتمع وتعبيراته المختلفة. الأمر الذي مهّد الطريق لتصاعد التيار المعادي للمهاجرين، ووصوله إلى السلطة في أكثر من بلد”.

بذلك يكون رئيس الحكومة، يعتبر أن صعود اليمين المعادي للمهاجرين، (دون أن يشير إلى أسماء هؤلاء خصوصا وأن دونالد ترامب رئيس أمريكا محسوب على التيار المعادي للمهاجرين)، لا يخدم التغيير في المنطقة.

وعلى المستوى الإقليمي، قال رئيس الحكومة :”تميزت المرحلة باستمرار الحراك الشعبي، أو عودته في بعض الدول، وبحالة تراجع اقتصادي حاد في جزء من محيطنا الإقليمي، وعدم الاستقرار الأمني، والاضطراب السياسي والتراجع في المسار الانتخابي والديمقراطي، وانسداد آفاق العملية السياسية”.

وأضاف المصدر نفسه :”وبسبب انشغال العرب والمسلمين بقضاياهم وصراعاتهم البينية، وأمام عجز هيئات العمل العربي والإسلامي المشترك، تجرأت سلطات الاحتلال الإسرائيلي على مزيد من الانتهاكات لحقوق أهلنا بفلسطين، كان آخرها الاعتداء على حرمة القدس الشريف واستئناف سياسات العدوان والتقتيل في وجه الشعب الفلسطيني الأعزل”.

موضوعات أخرى