الرئيسية > آش واقع > حرب انتخابية بين “الأحرار” و”البيجيدي” فالمضيق: نزال سياسي قوي لي ربح غايعطي مساج لـ2021
19/09/2018 18:03 آش واقع

حرب انتخابية بين “الأحرار” و”البيجيدي” فالمضيق: نزال سياسي قوي لي ربح غايعطي مساج لـ2021

حرب انتخابية بين “الأحرار” و”البيجيدي” فالمضيق: نزال سياسي قوي لي ربح غايعطي مساج لـ2021

كود المضيق//

ساعات قليلة متبقية من نهاية الحملة الانتخابية التي تقودها الأحزاب السياسية المتنافسة حول المقعد البرلماني في الانتخابات الجزئية بمدينة المضيق، ارتفعت شدة الحرب الانتخابية بين أقوى حزبين في التحالف الحكومي (العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار).

“كود” تابعت مسار الحملة الانتخابية الشرسة التي كشفت عن حرارة سياسية استباقية لجولة انتخابات 2021 الحاسمة في المسار السياسي المغربي، حيث شهدت الحملة صراعا حميميا بين محمد المرابط السوسي مرشح الحمامة من جهة، وعبد الرحمان ناو عن حزب العدالة والتنمية.

حزب العدالة والتنمية نزل بثقله في الحملة الانتخابية عندما أرسل الوزير عزيز رباح الى المدينة لتنظيم مهرجان خطابي حاشد، تلاه عبد العزيز افتاتي القيادي في حزب المصباح الذي وجه انتقادات لاذعة لعزيز اخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار، حيث اعتبر حلم هذا الحزب في الظفر بمعركة 2021.

البيجيدي كيقول بلي غايدي هاد الانتخابات، وفق تصريحات لمسؤوله الجهوي نبيل الشليح.

لكن حزب الحمامة له رأي أخر، هو أن المضيق قلعته الانتخابية التاريخية، حيث حل بمدينة الفنيدق مساء يوم أمس الثلاثاء وفد من برلمانيي التجمع الوطني للأحرار يضم توفيق كاميل ومصطفى بايتاس ومصطفى مشارك والادريسي منسق الحزب بإسبانيا، لدعم احمد المرابطي.

وتدعم قيادات الأحرار بقوة السوسي لاستعادة مقعده الانتخابي بالمضيق، حيث أكدوا في جل مداخلتهم على ان السوسي قادر على كسب مقعده السياسي.

من جهة أخرى نزل الحزب الليبرالي بقوة في المعركة الانتخابية حيث وجه انتقادات لاذعة للحزبان (الاحرار والبيجيدي) حيث وصف محمد زيان منسق حزب السبع تدبيرهم للحكوم بالفاشل.

موضوعات أخرى