عمـر المزين – كود//

تمكنت عناصر الشرطة بكل من القنيطرة والخميسات على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، مساء أمس الجمعة 28 يونيو الجاري، من توقيف خمسة أشخاص، من بينهم سيدة وشخص مبحوث عنه على الصعيد الوطني، وذلك للاشتباه في تورطهم في ترويج الأقراص المهلوسة.

وقد جرى توقيف المشتبه بهم في عمليتين منفصلتين، حيث أسفرت العملية الأولى المنجزة بإحدى المناطق القروية بضواحي مدينة الخميسات، عن توقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 32 و59 سنة، مباشرة بعد وصولهم على متن سيارة خفيفة قادمة من إحدى مدن شمال المملكة، وهم في حالة تلبس بحيازة 1002 قرص طبي مخدر من أنواع مختلفة.

أما العملية الثانية التي باشرتها الشرطة القضائية بمدينة القنيطرة، فقد مكنت من توقيف اثنين من المشتبه بهم على مستوى محطة الأداء بالطريق السيار، مباشرة بعد وصولهم على متن سيارة خفيفة قادمة من إحدى مدن شمال المملكة، حيث تم العثور بحوزتهم على 1800 قرص مخدر من نوع “ريفوتريل”.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم لإجراءات البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابات العامة المختصة ترابيا، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضايا، وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر.

وتندرج هذه العمليات الأمنية في سياق الجهود المكثفة التي يبذلها قطب المديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني لمكافحة الاتجار غير المشروع في المخدرات والمؤثرات العقلية