كود:

وقفت “كود” خلال جولتها الصحفية في الجرائد الوطنية الصادرة، يوم الجمعة (30 يناير 2015)، على مجموعة من العناوين البارزة.

“مولاي وسيدي ولالة والشريفة” تشعل المواجهة بين حصاد وخيرات

ونبدأ مع “أخبار اليوم” التي أكدت أن ألقاب “مولاي وسيدي ولالة والشريفة” أثارت جدلا بين وزير الداخلية، محمد حصاد، والنائب البرلماني عن الاتحاد الاشتراكي، عبد الهادي خيرات. فرق الأغلبية رفضت، مساء أول أمس الأربعاء، بلجنة الداخلية، مقترح قانون كان قد تقدم به الراحل أحمد الزيدي رفقة خيرات، يقضي بمنع تسجيل الأسماء التي تحمل ألقاب التشريف المذكورة أعلاه، لكن المقترح رفض بـ10 أصوات مقابل 7، فاحتج خيرات على وزير الداخلية، محمد حصاد، والوزير المنتدب في الداخلية، الشرقي الضريس، متهما جهات لم يحددها بـ”حماية العبودية”، وتابع خيرات قائلا: “تصويتكم لا معنى له، ولا يتماشى مع إشارات أعلى جهات في الدولة”، موضحا أن “الملك رفع القداسة عن نفسه طواعية ومن تلقاء نفسه”.

وجاءت باقي العناوين كالتالي: “هيومن رايتس ووتش: حقوق الإنسان في المغرب تتقدم فقط على الورق”، و”احتجاجا على الترقية.. رجل أمن ينتحر شنقا بعد 28 عاما من الخدمة”، و”مواد كيماوية لصنع المتفجرات بحوزة الداعشي الجزائري”، و”الغاضبون في الاتحاد يؤسسون حزبا جديدا”، و”باريس تطمع في تعاون مخابراتي والرباط تصر على مراجعة الاتفاقيات القضائية”، و”حجاب ميتشيل أوباما يشعل الجدل في الشبكات الاجتماعية”.

تحطم مروحية هربت مخدرات من المغرب

وأفادت “المساء” أن البحرية الملكية والدرك البحري استنفرا، خلال اليومين الماضيين، وحداتهما عقب عثور مصالح الأمن الإسبانية على حطام طائرة هيليكوبتر في ملكية شبكة دولية لتهريب المخدرات.

ورجحت أن تكون الطائرة المروحية أقلعت من السواحل الشمالية للمغرب محملة بحوالي طن من المخدرات، وانتهى المطاف بطاقمها نهاية مأساوية في الجنوب الإسباني بعد اصطدام الطائرة بخيوط التيار الكهربائي فوق أحد المرتفعات الجبلية بضواحي مالاغا.

وكان جهاز الحرس المدني تلقى بلاغا عن سقوط مروحية يشتبه في استخدامها من طرف بارونات تهريب المخدرات، وعاينت عناصر الشرطة انقسام الطائرة إلى شطرين نتجية ارتطامها بمرتفع صخري، وبعد ساعات من البحث، عثرت على جثتي الربان ومساعده على بعد مسافة تتجاوز 100 متر من مكان الحادث.

وجاء في باقي العناوين “انتحار شرطي شنقا بالسراغنة”، و”بنعبد الله يورط الداخلية في حرب أهلية بسطات”، و”مصرع ثلاث شقيقات وقريبتهن في بئر بإنزكان”، و”الاستقلال والاتحاد يطالبان بتأجيل الانتخابات الجماعية”، و”100 مثلي مغربي يتطلعون إلى الزواج بفرنسا”، و”هيومن رايتس تنتقد الوضع الحقوقي بالمغرب”، و”فن الطبخ.. البحث عن لقمة عيش”.

مصرع جنديين من بني ملال بالكوت ديفوار

وكتبت “الأحداث المغربية” أنه لك يكتب لكمال الطاهري أن يحتفل بعيد ميلاد ابنيه التوأم، فقد قتل في حادثة سير بعد زوال يوم الثلاثاء الماضي، حينما صدمت شاحنة سيارة الأمم المتحدة، التي كان يركبها مع زملائه بالكوت ديفوار، في إطار وجوده ضمن بعثة الأمم المتحدة.

الحادث وقع حسب ما صرحت به للجريدة زوجة الضحية، حين كان زوجها رفقة زملائه يركبون سيارة تابعة للأمم المتحدة فصدمتهم شاحنة، حيث توفي ثلاثة بعين المكان منهم اثنين من مدينة بني ملال، فيما نقل اثنان آخران لقسم الإنعاش.

وجاء في باقي العناوين “الإرهابي الجزائري كان  يستعد للقيام باعتداءات مستعملا 83 كلغ من المتفجرات”، و”الحسن الثاني: 16 سنة مضت”، و”بئر يبتلع أربع طفلات بإنزكان”ن و”ابن كيران عند فاطة الركراكي”، و”زينب السمايكي: رحيل فنانة كان المسرح حياتها”، و”لجنة من قيادة الدرك تحقق في شكاية بالتعذيب بمراكش”ن و”خيرات: الداخلية تحمي العبودية”، و”الألاف من ساكنة أزيلال يتقاطرون على المستشفة الميداني”، و”انهيار منزل في طور البناء بمشروع السلام بسيدي مومن”.