كود///

وقفت “كود” خلال جولتها الصحافية في الجرائد الوطنية الصادرة يوم الاثنين (4 يوليوز 2016)، على مجموعة من العناوين البارزة.

فضيحة جديدة تلاحق الوردي

 

ونبدأ مع “الصباح” التي أكدت أن الحسين الوردي، وزير الصحة، يوجد في قلب زوبعة أخرى، بعد الضجة التي لم تهدأ حول السماح لمصحات خاصة باستعمال سائل غازي مبنج مشكوك في أثاره الدوائية الجانبية على المرضى ويؤدي إلى الشلل النصفي، حسب مختصين وأطباء تخدير.

وتداولت مصادر جمعوية، أول أمس (السبت)، ملامح فضيحة جديدة ذكر فيها اسم الوزير ومساعديه الذين أعطوا الإذن بإطلاق حملة تواصلية للوقاية من داء السكري، كان من المفروض بث وصلاتها على قنوات القطب العمومي، خلال رمضان الجاري، دون أن يظهر لها أثر.

وجاء في باقي العناوين “مسؤول قضائي متهم بالسطو على غابة”، و”شيك يفجر فضيحة نصب باسم الأوقاف”، و”رأي: بعض ما يخفيه قانون الصحافة والنشر”، و”بوليف: مرشحون للبيرمي يدفعون رشوة”، و”التزلاك.. بديل الشعب لمحاربة الميكا”.

قصة “رحاب” المغربية التي ألهمت زوجة أوباما في مراكش

وأفادت “أخبار اليوم” أن السيدة الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية، ميشيل أوباما، قالت في مقال رأي على موقع “س إن إن” الأمريكية، إن مغربية، اسمها رحاب بودغارت، كانت مصدر إلهام لها أثناء زيارتها للمغرب. وقالت زوجة أوباما: “رحاب مصممة على أن تستمر في دراستها حتى النهاية، وهي تحلم بأن تصبح مقاولة أو رئيسة شركة كبيرة، وقد ظهرت أخيرا، على التلفزيون المغربي، تحث الفتيات الأخريات على العمل الجاد وتحقيق أحلامهن.

وجاء في باقي العناوين “شركات الإسمنت تورط الحكومة في أزمة استيراد النفايات الإيطالية”، و”القائد الجديد للبوليساريو جزائري الهوى”، و”150 ألف يختتمون القرآن خلف القزابري في ليلة القدر”، و”رؤساء المحاكم ووكلاء الملك عازفون عن الترشح لعضوية المجلس الأعلى للقضاء”، و”اعترافات مثيرة لأشهر مهرب للحشيش من المغرب إلى إسبانيا”، و”يتيم: تجريم الإفطار في رمضان.. حق الفرد وحقوق الجماعة”، و”بنكيران: يوم قال الناخبون للمصباح: نتوما ناس مزيانين لكن مافيديكومش”، و”المثليون يوحدون المسلمين”، و”حامل جواز سفر مغربي يستنفر المخابرات الدولية”، و”أزمة جديدة مع فرنسا؟”.