كود///

 

وقفت “كود” خلال جولتها الصحافية في الجرائد الوطنية الصادرة يوم الجمعة (21 أكتوبر 2016)، على مجموعة من العناوين البارزة.

 مدير الصندوق المغربي للتقاعد يقضي 9 ساعات في ضيافة لجنة تقصي الحقائق بمجلس المستشارين

 

ونبدأ مع “الأخبار” التي علمت أن محمد العلوي العبدلاوي، مدير الصندوق المغربي للتقاعد، حل يوم الثلاثاء الماضي، ضيفا على لجنة تقصي الحقائق حول الصندوق المغربي للتقاعد، التي تشكلت بمجلس المستشارين، والتي استمعت إليه لمدة قاربت تسع ساعات، قدم خلالها معطيات متعلقة بإفاداته حول موضوع الصندوق ووضعيته. وأفاد مصدر مطلع بأن المدة التي قضاها العبدلاوي في ضيافة لجنة تقصي الحقائق حول الصندوق المغربي للتقاعد، تهدف إلى البحث عمن يتحمل مسؤولية إفلاس الصندوق، الذي تتوفر لديه كافة المعطيات والحقائق حول وضعيته المالية، وذلك بعد قبول تشكيل لجنة تقصي الحقائق.

وجاء في باقي العناوين “تفاصيل هجوم عصابة على بائع مأكولات سريعة بفاس باستخدام سيارة أجرة”، و”بنكيران يعلن نهاية خلافاته مع حزب الأصالة والمعاصرة”، و”العثور على جثة سعودي في بداية تحللها يستنفر أمن برشيد”، و”الملك يعين الجنرال دوبريكاد عبد الرزاق بوسيف مفتشا عاما للوقاية المدنية مكان الجنرال اليعقوبي”، و”الحركة الشعبية يؤجل حسم قرار دخول الحكومة بعد مفاوضات العنصر وبنكيران”، و”منخرطو ودادية سكنية بسطات يحتجون على تأخير تسليمهم بقعهم الأرضية”، و”الملاريا تقتل سائقا بالداخلة وتهدد حياة المهنيين العابرين للحدود”، و”مؤسسات تعليمية بعمالة المضيق الفنيدق تعاني الاكتظاظ ونقص الأطر”، و”أكاديمية طنجة تهدد صاحب مؤسسة خصوصية بتسخير القوة العمومية لإغلاقها”، و”برلماني سابق بالرشيدية أمام جرائم الأموال بفاس لأجل التزوير واختلاس أموال عمومية”، و”اتهامات للمجلس الجماعي لأكادير بمكافأة جمعيات على ولائها خلال الانتخابات”.

صراع المقابر يهدد مصير مشروع بـ6 مليارات

 

وأفادت “المساء” من جهتها، أن الصراع بين والي الرباط وحزب العدالة والتنمية شهد فصلا جديدا يهدد بإقبار مشروع إحداث المقبرة الكبيرة، التي ستكلف حوالي 6 مليارات سنتيم، في الوقت الذي وصلت أزمة المقابر ذروتها بشكل أصبح معه عدد من المواطنين عاجزين عن إيجاد مكان لدفن أمواتهم.

وتحفظ أعضاء حزب العدالة والتنمية بالمجلس الجماعي للعاصمة على ترؤس الوالي لجنة تتبع المشروع، بدعوى أن إحداث المقابر وتدبيرها من اختصاصات الجماعات المنتخبة، وبالتالي فإن عمدة الرباط محمد صديقي هو من يتعين أن يكون على رأس اللجنة.

وجاء في باقي العناوين “الملك يعفي الجنرال اليعقوبي ويعين بوسيف على رأس جهاز الوقاية المدنية”، و”المجلس الاقتصادي والاجتماعي يرسم صورة قاتمة عن الأوضاع في المغرب”، و”إسبانيا تتوجسس من توجه المغرب نحو تصنيع السلاح”، و”تفاصيل مثيرة لزيارة رياضية من طريفة إلى طنجة تحولت إلى كابوس بيروقراطي”، و”انقلابيو تركيا استعملوا تطبيق يشفر الاتصالات وليس واتساب”، و”ارتفاع وتيرة تنقيل ضباط الأمن من الميناء المتوسطي”، و”المغرب يخسر 320 مليون دولار بسبب منع الاتصالات عبر النت”، و”قرعة متوازنة للأسود في الكان”.