الرئيسية > الرئيسية > جورنالات بلادي1: فتح من جديد ملف اتهام الجمس مقابل النقط بمرتيل وتغييرات في صفوف ضباط سامين بالبحرية الملكية
14/11/2017 16:36 الرئيسية

جورنالات بلادي1: فتح من جديد ملف اتهام الجمس مقابل النقط بمرتيل وتغييرات في صفوف ضباط سامين بالبحرية الملكية

التعليقات كود.ما
جورنالات بلادي1: فتح من جديد ملف اتهام الجمس مقابل النقط بمرتيل وتغييرات في صفوف ضباط سامين بالبحرية الملكية

 

كود:

 

وقفت «كود» خلال جولتها الصحافية في الجرائد الصادرة، الأربعاء (15 نونبر 2017)، على مجموعة من العناوين البارزة:

ويأتي هذا في تواصل فيه «ليديك» الاستثمار في اختلال آخر ويهم صندوق الأشغال، الذي يستقطب سنويا ما بين 700 و800 مليون درهم.

 

فتح من جديد ملف اتهام الجمس مقابل النقط بمرتيل

 

كشفت «الأخبار»، في خبر عنونته ب «النيابة العامة تنظر من جديد في ملف اتهامات الجنس مقابل النقط بكلية مرتيل»، أن النيابة العامة المختصة بالمحكمة الابتدائية بتطوان ستنظر، صباح يومه الأربعاء، في ملف اتهامات الجنس مقابل الماستر، فضلا عن ما تداولته صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، زعمت أن فضيحة جنسية حدثت بكيلة العلوم القانونية والاقتصادية بمرتيل.

 

وجاء في باقي العناوين «الاستقلال يحرج إسلاميي الحكومة بزيادة في الضرائب على اليخوت والسيارات الفاخرة والخمور»، و«مجلس الحسابات يرغم بلدية الجديدة على استخلاص ضرائب تجاوزت 16 مليارا»، و«الائتلاف المغربي للملكية الفكرية يقرر مقاضاة الخلفي بسبب قرصنته لجائزة المجتمع المدني»، و«فاس. أطنان من الأسماك الفاسدة تضع المجلس الجماعي في قفص الاتهام»، و«العطش يضرب قرى ورئيس المجلس الإقليمي يخصص 388 مليونا للولائم والسيارات»، و«الفقيه بن صالح. القرارات الانفرادية لبوليف تخرج مهنيي تعليم السياقة للاحتجاج»، و«الخميسات. البنيات التحتية تثير سخط السكان وسائقي الطاكسيات على المجلسين الإقليمي والبلدي»، و«سيدي سليمان. الوكالة الحضرية في قلب فضيحة تهيئة مركز خاص لتصفية الكلي»، و«استئنافية طنجة ترفع أحكام شبكة كوكايين الداخلة من 74 إلى 109 سنوات حبسا»، و«عناصر الدرك تطيح بأخطر مروج للخمور بإقليم سيدي سليمان».

تغييرات في صفوف ضباط سامين بالبحرية الملكية

 

أفادت «المساء»، في خبر حمل عنوان «تغييرات في صفوف ضباط سامين بالبحرية الملكية»، أن تغييرات غير مسبوقة شهدها جهاز البحرية الملكية، الذي عرف بدوره إحالة ضباط كبار على التقاعد وتعويضهم بعناصر شابة ذات خبرة وكفاءة عالية في الجهاز.

 

وأشارت إلى أن من بين الضباط الذين تمت إحالتهم على التقاعد أربعة ضباط من رتبة (كولونيل ماجور)، يشغلون مراكز حساسة، أهمها مدير المكتب الثاني في البحرية الملكية (الأمن والاستخبارات)، والقائد السابق للقطاع العملياتي البحري الشمال، ورئيس أركان القطاع العملياتي الجنوبي البحري.

 

وعنونت باقي المواد ب «الداودي يعترف بوجود فساد كبير في الدقيق المدعم»، و«تصاعد وتيرة الاحتجاج بقطاعي الصحة والمحافظة العقارية»، و«قضاة ينتقدون الزيادة في عدد المحاكم»، و«خمس وحدات أمنية لإغلاق معبر مليلية واعتقال حمالة»، و«إسرائيل تنجح في رفع عملا بمراكش»، و« القضاء يعيد للدولة مئات الهكتارات من الأراضي بدعوى أنها فلاحية ويملكها أجانب».

موضوعات أخرى