الرئيسية > كود-تيفي > جورنالات بلادي: 41 ألف مستخدم فقدوا عملهم بسبب “كورونا”..ووفد برلماني ف الحجر الصحي
27/03/2020 22:30 كود-تيفي

جورنالات بلادي: 41 ألف مستخدم فقدوا عملهم بسبب “كورونا”..ووفد برلماني ف الحجر الصحي

جورنالات بلادي: 41 ألف مستخدم فقدوا عملهم بسبب “كورونا”..ووفد برلماني ف الحجر الصحي

كود//

كيف العادة، “كود” دارت جولة على الصحف الصادرة يوم الجمعة 27 مارس الجاري، وجابت أهم الأخبار:

41 ألف مستخدم فقدوا عملهم

البداية مع يومية “الصباح” التي أوردت أن 41 ألف مستخدم فقدوا عملهم بسبب تفشي فيروس كورونا في المغرب.

وقالت الجريدة إن وزارة الداخلية، تكلفت بتنسيق مع لجنة اليقظة الاقتصادية المخصصة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد، بتحديد الشروط والمعايير التي يجب توفرها لدى الأسر العاملة في القطاع غير المهيكل بمختلف المدن والأقاليم والمداشر والقرى، رغم صعوبة تحديد ذلك ميدانيا.

وفد برلماني في الحجر الصحي

نمر إلى يومية “المساء” التي أوردت نقلا عن مصادر مطلعة بأن وفدا برلمانيا ومنتخبين جماعيين وموظفين بمراكش قرروا القيام بالحجر الصحي الاختياري في غرف خاصة، بعد أن كانوا في سفر بإسبانيا في فترة انتشار فيروس كورونا” المستجد.

المصادر ذاتها أكدت أن محمد توفلة، البرلماني ونائب عمدة مراکش، عن حزب العدالة والتنمية، وكذا زكية المريني، البرلمانية والمستشارة الجماعية عن حزب الأصالة والمعاصرة، إضافة إلى منتخبين جماعيين وموظفين ينتمون إلى مقاطعة المنارة بمراكش خضعوا، فور عودتهم من إسبانيا، في ظروف وصفت بالصعبة، للحجر الصحي الاختياري، إذ قرروا عزل أنفسهم في غرف خاصة بعيدا عن أسرهم وأقاربهم.

وأوضحت مصادر “المساء” أن زكية المريني، اعتزلت أسرتها في غرفة خاصة، ولم تعد تستقبل أي شخص، فيما تتواصل عبر الهاتف وجهازها المحمول، وهو الأمر نفسه الذي قام به محمد توفلة، القيادي في حزب المصباح”، الذي اعتزل مخالطة الناس، بمن فيهم أفراد أسرته، إلى حين مرور المدة القانونية لإمكانية ظهور أعراض فيروس “كورونا” المستجد.

موضوعات أخرى