كود:

وقفت “كود” خلال جولتها الصحافية في الجرائد الوطنية الصادرة يوم الاثنين (17 أبريل 2017)، على مجموعة من العناوين البارزة.
مستثمرون كبدوا الدولة خسائر بالمليارات مرشحون للفوز بصفقة ضخمة
أفادت “المساء” أن فتح ملفات الشركات الساعية للفوز بصفقة تدبير النقل الحضري بالرباط وسلا وتمارة كشفت عن سلسلة من المفاجآت، بعد أن اتضح أن بعض من تسببوا في استنزاف القطاع بأزيد من 120 مليار سنتيم، وكانوا طرفا مباشرا في وصوله إلى حافة الإفلاس يحاولون العودة من جديد إلى تدبيره.
ووفق المعطيات التي حصلت عليها الجريدة، فإن شركة فيوليا الفرنسية التي غادرت المغرب بشكل مفاجئ سنة 2011، بعد أن كانت تدبر القطاع عن طريق شركة “ستاريو” في ظرف سنتين، تقدمت بملف جديد عن طريق أحد أذرعها.

وجاء في باقي العناوين “التحقيق مع لاعبين دوليين ومدرب معروف متهمين بالنصب وخيانة الأمانة”، و”زوجة مرداس تتهم مشتري بقتله ومعطيات جديدة في الملف”، و”معتقلة تنتحر شنقا بسجن آبت ملول”، و”مجلس البيضاء يطرد شركة الصابو”، و”رجل أمن يدهس زميلا له بمراكش بواسطة سيارته”، و”تصعيد.. البوليساريو تقيم حاجزا حدوديا بين المغرب وموريتانيا”، و”60 ألف أسرة تحتج على والي بنك المغرب لرفع الحجز عن حسابات بالمليارات”، و”الحمى القلاعية تجتاح الجزائر وتهدد المغرب”.
مافيات بالقنيطرة تستغل قاصرات من أسر معوزة في تهريب المخدرات بجهة الغرب
علمت “الأخبار” أن السلطات الأمنية بمدينة القنيطرة وضعت يدها على كميات مهمة من المخدرات بحوزة فتاة تتحدر من مدينة مشرع بالقصيرة، حيث تم ضبطها متلبسة بحمل حقيبة مملوءة بمخدر الكيف وطابا، بالقرب من محطة سيارات الأجرة الكبيرة بحي الملاح، كانت متوجهة بها صوب مدينة الرباط لتسليمها لأحد المروجين بعدما تسلمت البضاعة من أحد بارونات المخدرات بمنطقة الغرب.
وأكدت مصادر مطلعة أن مافيات المخدرات لجأت إلى العنصر النسوي من الشابات والقاصرات المنحدرات من أسر معوزة، يتم استغلالهم لاستعمالهم في تهريب مخدر الكيف والشجيرات مقابل مبالغ مالية إلى مختلف المدن المغربية البعيدة.
وجاء في باقي العناوين “استنفار بتمارة بعد الاعتداء على ثلاث أجنبيات ليلا من أجل السرقة بينهن دبلوماسية كولومبية”، و”العثماني وبنكيران.. الحرب الصامتة”، و”بالفقيه يصف الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي بالشح والبخل والغدر”، و”رئيس المجلس الجماعي للجديدة يُتهم نائبه السادس باستفادتهما من صفقة في الظل”، و”ولاية جهة سوس تدخل على خط نقل مواد البناء بشاحنات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية”، و”اجتماع وزاري بالرباط ينهي أزمة ميناء الحسيمة بسبب سمك النيكرو”، و”البيضاء.. اعتقال رجل أمن متهم بسرقة حقيبة يدوية بمطار محمد الخامس لمسافرة قادمة من الإمارات قدرت محتوياتها ب8 ملايين سنتيم”، و”برشيد.. مواجهة بالرصاص الحي بين الدرك وتاجر مخدرات بجماعة الساحل”، و”مراكش.. مجلس البيجيدي يرخص لصاحب خمارة من أجل احتلال الملك العام بساحة جامع ألفنا”، و”الخميسات.. اختلالات كبيرة أفرغت جل المؤسسات الصحية من خدماتها”، و”اعتقال متزوجة تُمارس الجنس مع خالها بمقابل مالي يتراوح بين 20 و50 درهما”.
قافلة من 12 مدينة مغربية تتضامن مع الطفلة “إديا”
أكدت “أخبار اليوم” أن سكان “تيزكي”،  حيث ولدت الطفلة الراحلة “إديا” بضواحي تتغير،  استقبلوا الناشطين الحقوقيين والمدنيين،  القادمين من 12  مدينة مغربية، بالزغاريد والدموع والشموع، في نهاية مسار قافلة قادتهم إلى كل من الرشيدية ونتغير. توقفت القافلة، حوالي الساعة الثالثة بعد ظهر أول أمس السبت، أمام مقر المندوبية الإقليمية للصحة بالراشدية، ورفع المحتجون شعارات منددة بالأوضاع المزرية للقطاع الصحي بالمغرب، لتستأنف بعد ذلك العشرات من السيارات مسيرتها نحو تنغير، حيث اجتمع الحشد بتلاوينه المختلفة في وقفة احتجاجية أمام بلدية تنغير،.
وتضمنت الصفحة الأولى للجريدة عناوين أخرى “الداخلية تسابق الزمن لاحتواء الاحتجاجات في الريف”، و”تصوير أفلام بورنوغرافية مثلية في مراكش يستنفر الأمن”، و”العثماني يكشف عن بعض أسرار مفاوضات الحكومة ويصمت عن أخرى”، و”1623 مغربيا يقاتلون في بؤر التوتر  و400 منهم قتلوا إلى الآن”، و”أول مجلس حكومي الثلاثاء المقبل”، و”كاريكاتوريست إسرائلي يثير  الغضب في الرباط”.
محاكمة مغاربة يغسلون أموال الحشيش بالذهب

كشفت  “الصباح” أنه تنطلق أمام القضاء الفرنسي، خلال الأيام المقبلة، محاكمة مغاربة وهنود وفرنسيين، ينتمون إلى “مافيا” منظمة جدا وخارجة عن المألوف لدى أجهزة الأمن الفرنسي،  إذ تختص في جمع العائدات المالية من الحشيش المهرب من المغرب إلى فرنسا، وغسلها في مقتنيات من الذهب والمجوهرات  بفرنسا وبلجيكا، قيمتها الإجمالية 120 مليارا.
وعنونت باقي المواد ب «العثماني: الأحرار أخذ حقائب كانت للدستوري»، و«الحمى القلاعية تستنفر الجيش والدرك»، و«لمجرد ليس على ما يرام».

حزام مشبوه يستنفر الأمن ببني انصار

ذكرت «الأحداث المغربية»، في خبر عنونته ب «حزام مشبوه يستنفر الأمن ببني انصار»، أنه لم يكن ظهر، يوم الجمعة الماضي، عاديا بمسجد أولاد عيسى ببني أنصار بإقليم الناظور، حيث كان مسرحا لحادث غريب تمثل في تدخل رجل أمن تابع لمفوضية أمن بني انصار من أجل استدراج أحد المصلين بعد الاشتباه في حمله لشيء مشبوه تحت سترته.

وجاء في باقي العناوين «الحكومة أمام امتحان الشعب»، و«لمجرد يتذوق كسكس الحرية»، و«الإرهاب.. والشباب»، و«السطو على العقارات.. 3 عدول رهن التحقيق»، و«عودة زوارق المخدرات إلى المتوسط»، و«مغربي يفاجئ الملك في أورلاندو».