الرئيسية > جورنالات بلادي > جورنالات بلادي: محاصرة مافيا مقالع الرمال بـ”GPS” وعصابات “كلاشنكوف” على حدود الناظور
01/10/2019 20:30 جورنالات بلادي

جورنالات بلادي: محاصرة مافيا مقالع الرمال بـ”GPS” وعصابات “كلاشنكوف” على حدود الناظور

جورنالات بلادي: محاصرة مافيا مقالع الرمال بـ”GPS” وعصابات “كلاشنكوف” على حدود الناظور

كود//

كيف العادة، “كود” دارت جولة على اهم الاخبار في الصحف الوطنية وجابت ليكم اهم هاد الاخبار  ديال غذا الأربعاء 2 أكتوبر الجاري، وفق العناوين التالية:

صور الأقمار الصناعية و”GPS” لمحاصرة “مافيات” مقالع الرمال

البداية مع يومية “المساء” الي أوردت أن وزارة التجهيز رسميا في استعمال تقنيات جديدة لمراقبة عمل مقالع الرمال في كل المواقع، التي حصلت على ترخيص الاستغلال.

وقالت مصادر المساء، إنه في السابق كانت تستعمل تقنية جي بي إس، التي كانت تحدد بدقة المساحة المسموح بها وفق القوانين والتي كانت تعطي صورة عما إذا كانت المقالع تتجاوز الحد المنصوص عليه في دفاتر التحملات، أما التقنية الجديدة التي بدأ استخدامها ابتداء من يوم الاثنين الماضي، فتعتمد على «جي بي إس» بالإضافة إلى صور الأقمار الصناعية.

وأبرزت مصادر الجريدة أن التقنية ستسمح بمعرفة الكميات المجروفة بالإضافة إلى عدد الشاحنات التي قامت بنقل الرمال، كما سترصد الناقلات التي لا تخضع للميزان القانوني المنصوص عليه في دفاتر التحملات.

عصابات “كلاشنكوف” على حدود الناظور

ومن يومية “الصباح” نقرأ أن مصادر مطلعة رصدت أول أمس (الاثنين)، استعراض عصابات أسلحة الكلاشنكوف أسلحتها، في واضحة النهار، بأحياء بمليلية وتهديد سكان أحياء مغربية تطل على الحدود الوهمية.

وقالت المصادر نفسها إن عصابات مسلحة دأبت، في الآونة الأخيرة، على تهديد المغاربة، سواء القاطنين بالمدينة المحتلة أو العابرين منها، قبل أن يمتد الأمر إلى استعراض أسلحتها فوق أسطح المنازل، منبهة إلى أن انتشار الأسلحة النارية وصل إلى مرحلة الخطورة، ما يهدد المغرب، ويفرض عليه تشديد المراقبة في جميع المعابر، خوفا من تهريب الأسلحة.

وتوصلت “الصباح” بصورة خاصة من مليلية المحتلة تكشف انتشار أسلحة کلاشنکوف، إذ صعد شخصان إلى سطح أحد المنازل بشارع “سفيا” بحي الوس کویرنس، وشرعا في التلويح بأسلحتهما النارية.

 

موضوعات أخرى