الرئيسية > آش واقع > جمعيات نسائية خايفة من تكرار فضائح الاعتداءات الجنسية على عاملات مغربيات فحقول لفريز وها باش سالات اجتماعها مع وزارة الشغل
20/01/2020 14:40 آش واقع

جمعيات نسائية خايفة من تكرار فضائح الاعتداءات الجنسية على عاملات مغربيات فحقول لفريز وها باش سالات اجتماعها مع وزارة الشغل

جمعيات نسائية خايفة من تكرار فضائح الاعتداءات الجنسية على عاملات مغربيات فحقول لفريز وها باش سالات اجتماعها مع وزارة الشغل

عمـر المزيـن – كود//

عقدت هيئة التنسيق الوطنية للجمعيات النسائية (فدرالية رابطة حقوق النساء، اتحاد العمل النسائي، جمعية جسورملتقى النساء المغربيات والجمعية المغربية لمناهضة العنف ضد النساء) وبطلب منها  لقاءا مع ممثلي وممثلة وزارة الشغل، لتتبع المرافعة في ملف النساء العاملات الزراعيات بحقول التوت الاسبانية.

وعرف اللقاء تقديم عرض من قبل ممثلة وزارة الشغل حول عدد العاملات التي ذهبن للعمل في اسبانيا  2019 والمتمثل في 14572عاملة، كما تطرقت الى أطوار عملية الانتقاء خلال موسم العمل 2020 والتي ستشمل 16000، والى ظروف العمل والأجر وساعات العمل. كما تم تقديم شريط فيديو توعوي توضيحي يتم تقديمه للعاملات خلال اللقاءات التحسيسة معهن يوضح  مراحل العملية.

وقد تم التأكيد على ضرورة خلق الآلية المشتركة مع منظمات المجتمع المدني وإشراكها في مختلف مراحل التوعية والتحسيس والتتبع، مع إحداث رقم هاتفي اخضر للتبليغ عن الاعتداءات والطوارئ بالمغرب كالتزامات واضحة وعلنية سابقة للوزارة .

كما طالبت الهيئة بإعفاء النساء العاملات من رسوم تأشيرة الدخول إلى الأراضي الإسبانية، وإمداد العاملات بنسخ من عقود عملهن مع التأكيد على ترجمتها إلى اللغة العربية وضمان حقوق وواجبات الطرفين المتعاقدين، مع تعزيزحماية عملية الانتقاء بالمغرب من تلاعب الوسطاء ووضع قواعد لضمان شفافيتها ونزاهتها.

وتم التأكيد عند رجوع العاملات على العمل معهن ومواكبتهن من اجل خلق مشاريع مذرة للدخل، وضامنة لاستقلاليتهن ودمجهن في الدورة الاقتصادية، وتأهيلهن للعمل طيلة السنة، إلى جانب ضمان التكوين المستمر لهن، وجعل عملية التحسيس متواصلة طيلة السنة، خصوصا بالنسبة للواتي استفدن وأيضا للمؤهلات للترشيح في بعض المناطق المستهدفة.

موضوعات أخرى

22/02/2020 20:30

المحمدية من مدينة ديال الورد لمدينة تحتل شوارعها الكلاب.. السلطات باغيين حل وخايفين يتكرر سيناريو الكلاب المسعورة ديال الحسيمة وانزكان وكلميم