الرئيسية > آش واقع > جشع مدارس خاصة ما بقى عندو حدود. فعز أزمة كورونا لي كيقلب كلشي كيفاش يخفف فمن التداعيات بدا التوجاد لدخلة الموسم الدراسي المقبل بزيادات صاروخية فواجبات التقياد
29/06/2020 13:30 آش واقع

جشع مدارس خاصة ما بقى عندو حدود. فعز أزمة كورونا لي كيقلب كلشي كيفاش يخفف فمن التداعيات بدا التوجاد لدخلة الموسم الدراسي المقبل بزيادات صاروخية فواجبات التقياد

جشع مدارس خاصة ما بقى عندو حدود. فعز أزمة كورونا لي كيقلب كلشي كيفاش يخفف فمن التداعيات بدا التوجاد لدخلة الموسم الدراسي المقبل بزيادات صاروخية فواجبات التقياد

أنس العمري ـ كود//

جشع مدارس خاصة ما بقى عندو حدود. ففي الوقت الذي أطلقت ولا تزال عدد من المبادرات التضامنية للتخفيف من تداعيات أزمة (كورونا) على الأسر التي تضررت قدرتها شرائية بشكل كبير، في انتظار ما قد تحمله الأيام المقبلة من أخبار سارة، أقدمت إحدى هذه المؤسسات التعليمية الشهيرة بالدار البيضاء على خطوة أخرى مثيرة للجدل، غير ذلك الذي ما زال قائما بشأن مستحقات التمدرس خلال الأشهر المتزامنة مع توقيف الدراسة الحضورية نتيجة تطبيق «الحجر الصحي»، والتي تشبثث عدد من المدارس الخاصة، خاصة الكبرى منها، باستخلاصها كاملة دون تقدم أي تنازل ولو بسيط.

وتمثلت هذه الخطوة، وفق ما أكدته مصادر متطابقة ل «كود»، في إقرار إدارة هذه المؤسسة زيادة جديدة في واجبات التسجيل والتأمين بالنسبة للدخول المدرسي المقبل، والتي حددتها في 1500 درهم.

القرار فجر موجة غضب كبيرة في أوساط أولياء أمور التلاميذ، والذين خرجوا، نهاية الأسبوع الماضي، للاحتجاج أمام مقر المدرسة المذكورة، حيث نددوا بطبيعة هذه الإجراءات المتخذة، والتي لم تأخذ بعين الاعتبار الظرفية الاستثنائية التي تمر منها المملكة.

يشار إلى أن شد الحبل ما زال متواصلا بين أولياء تلاميذ وتلميذات وإدارات بعض المؤسسات الكبرى، التي تشترط أن يكون إقرار تخفيض واجبات التمدرس من عدمه مبنيا على دراسة كل حالة على حدة، فيما تتشبث الأسر بأن لا تستثنى أي فئة من هذا الإجراء ويعمم أداء 50 في المائة فقط من الواجبات على الجميع، وهو ما أوصل جهود الوساطة المبذولة إلى نفق مسدود.

موضوعات أخرى

03/07/2020 15:15

مندوب وزارة الصحة ف بنسليمان لـ”كود”: حالتي مشكوك بها وكنساين نتيجة الاختبار الثاني و160 حالة فالاقليم تشافات من كورونا 

03/07/2020 15:00

“كنوبس” نتاقل للتعامل الرقمي لمعالجة التحملات.. ومصدر مسؤول بالصندوق لـ”كود”: طلقنا التجارب الأولية لتعميم هاد التجربة الناجحة مع الصيدليات