الرئيسية > آش واقع > تفاصيل تفكيك ريزو ديال الشفرة بين فاس وقرية با محمد وصفرو وكيكو – تصويرة
25/09/2021 21:20 آش واقع

تفاصيل تفكيك ريزو ديال الشفرة بين فاس وقرية با محمد وصفرو وكيكو – تصويرة

تفاصيل تفكيك ريزو ديال الشفرة بين فاس وقرية با محمد وصفرو وكيكو – تصويرة

كود – مكتب فاس //

أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس، على النيابة العامة المختصة، عصابة إجرامية تتكون من 5 أشخاص، تتراوح أعمارهم ما بين 18 و40 سنة، تنشط في مجال السرقات الموصوفة وشراء المسروق.

وحسب مصدر أمني، فإن المشتبه فيهم، من ذوي السوابق القضائية العديدة، أحدهم يشكل موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني من أجل السرقة، قاموا  بتاريخ 15 شتنبر الجاري بسرقة ما مجموعه 11 جهاز  تلفاز من أحجام وأنواع مختلفة، 4 مكبرات للصوت وأسلاك كهربائية خاصة بربط الأجهزة الإلكترونية فيما بينها من داخل شاحنة كانت مستوقفة بالشارع العام، حيث قام المشتبه فيه الرئيسي بكسر أقفال حاوية الشاحنة ونقل الأشياء المسروقة بواسطة دراجة ثلاثية العجلات.

وقد تجندت فرقة محاربة العصابات وباشرت الأبحاث والتحريات الميدانية والتقنية التي أسفرت عن إيقاف اثنين من هذه العصابة الإجرامية بمدينة صفرو بتنسيق مع مصالح الشرطة بهذه المنطقة الأمنية، والتي قادت إلى إيقاف باقي المتورطين بكل من مدن فاس، قرية با محمـد ومنطقة كيكو ناحية بولمان، من بينهم شخص قام بشراء المسروق.

وقد أسفرت عملية التفتيش عن حجز  الدراجة النارية ثلاثية العجلات والأشياء موضوع السرقة من داخل الشاحنة، فضلا عن أسلحة بيضاء ومبلغ مالي متحصل عليه من تصريف الأشياء المسروقة، وفي نفس الوقت تم حجز سيارتين تم استعمالها من طرف المشتبه فيهم في تنقلاتهم الإجرامية، فضلا عن أشياء متحصل عليها من عمليات سرقة سابقة، بعدة مدن.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لرصد وتحديد ظروف وملابسات هذه القضية وتوقيف كل المشاركين أو المساهمين في هذه الأعمال الإجرامية قبل إحالتهم على أنظار العدالة.

وفي عملية أخرى، أحالت الفرقة الحضرية للشرطة القضائية بمنطقة فاس المدينة، على النيابة العامة المختصة، ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 23 و24 سنة، يشتبه تورطهم في قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة.

وجاءت عملية إيقاف المشتبه فيهما، في إطار التجاوب الجدي والسريع لعناصر الشرطة مع فحوى شكاية تقدم بها أحد المواطنين لدى مصالح الشرطة حول تعرض محل تجارته لسرقة معدات كهربائية بالإضافة إلى عدة علب تحتوي على لوازم التلحيم.

وذكر مصدر أمني أنه على ضوء هذا الإشعار، تمت مباشرة مجموعة من الأبحاث والتحريات الميدانية التي أسفرت عن توقيف المشتبه فيهم في وقت وجيز بعد ارتكابهم هذه الأفعال الإجرامية.

هذا، وقد أوضحت إجراءات التنقيط المنجزة من طرف مصالح الشرطة بقاعدة البيانات الخاصة بالأشخاص المبحوث عنهم، على أن المشتبه فيهم يشكلون موضوع قضايا جارية يتم البحث حاليا من طرف المصالح الأمنية بولاية أمن فاس تتعلق بالسرقة الموصوفة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وذلك قبل أن تتم إحالتهم على العدالة، كما أن هذه العملية الأمنية تجسد التفاعل الإيجابي والفوري مع  مختلف الشكايات والوشايات الواردة على مصالح ولاية أمن فاس.

موضوعات أخرى