الرئيسية > آش واقع > تفاصيل تفكيك ريزو ديال الشفارة بين فاس وطنجة وها شنو لقاو عندهم
11/09/2021 17:20 آش واقع

تفاصيل تفكيك ريزو ديال الشفارة بين فاس وطنجة وها شنو لقاو عندهم

تفاصيل تفكيك ريزو ديال الشفارة بين فاس وطنجة وها شنو لقاو عندهم

عمر المزين – كود – مكتب الرباط //

أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس اليوم السبت على أنظار النيابة العامة المختصة، 3 أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 32 و 38 سنة، أحدهم في حالة سراح، بعد أن اشتبه تورط اثنين منهما في قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة والثالث في شراء المسروق، موضوع مقطع فيديو تم تداوله عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

المشتبه فيهما الرئيسيان، حسب مصدر أمني، من ذوي السوابق القضائية في السرقات الموصوفة، ويشتبه في تورطهما في ارتكاب سرقات بكل من فاس وأكَادير، كانت آخرها  بتاريخ 12 غشت المنصرم، حيث قام المشتبه فيهما بسرقة صندوق حديدي (Coffre fort) من داخل ڤيلا بطريق إيموزار باستعمال دراجة نارية في نقل الصندوق الحديدي كما تم توثيقه بمقطع الفيديو.

وقد جاءت عملية إيقاف المشتبه فيه الرئيسي بعد تكثيف الأبحاث والتحريات التقنية والميدانية، حيث تبين من خلال البحث المعمق أن المشتبه فيهما شقيقين، ويقومان بعملية تربص بمحيط الفيلات السكنية المغلقة.

كما أسفرت عملية التفتيش بمنزل المشتبه فيه عن حجز مجموعة من الحلي والمجوهرات، ساعات يدوية، تم التعرف عليها بسهولة من طرف الضحايا، وكذا حجز مبالغ مالية يشتبه في كونها من العائدات الإجرامية المتحصلة من عمليات السرقة، والتي قادت  الأبحاث والتحريات إلى إيقاف المشتبه فيه الثالث من أجل شراء المسروق، بمدينة طنجة بعد التنسيق مع المصالح الأمنية بهذه المدينة.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم لتدابير الحراسة النظرية قبل أن تتم إحالتهم على النيابة العامة المختصة ، وذلك للكشف عن كافة ظروف وملابسات هذه الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهم، وتكثيف الأبحاث عن باقي المتورطين الذين تم تشخيص هويتهم.

موضوعات أخرى

23/09/2021 22:21

عاجل.. سالا الكلام: عمدة الرباط داتها اسماء اغلالو والاجتماع فدارها باقي مسالاش بحضور الطالبي وأوزين وها كيفاش كولشي تحسم

23/09/2021 20:30

عاجل. مرشح الاشتراكي الموحد فـ الناظور ريب “الحفلة”.. الطعون ديالو طيحات مكتب البلدية ومرشح لرئاسة المجلس الإقليمي – أحكام

23/09/2021 19:30

رئيس الحكومة الإسبانية: دابا كنتسناو تشكيل الحكومة الجديدة.. وقدامنا فرصة كبيرة باش نرجعو العلاقات المزيانة مع المغرب